"بالتنسيق بين إدارة مكافحة المخدرات في المملكة وشعبة المعلومات"

لبنان: القبض على أحد أخطر مهربي الكبتاغون إلى دول الخليج

(الوكالة الوطنية للاعلام)
بيروت - "الحياة" |

أعلنت المديرية العامة لقوى الأمن الداخلي – شعبة العلاقات العامة، في بلاغ، أن "في إطار متابعة عمليات تهريب حبوب الكبتاغون من لبنان إلى دول الخليج العربي وتحديدا المملكة العربية السعودية، وبالتعاون مع إدارة مكافحة المخدرات في المملكة، وبالتنسيق مع شعبة المعلومات في قوى الامن الداخلي، تمكن مكتب مكافحة المخدرات المركزي في وحدة الشرطة القضائية، من كشف هوية أحد أبرز المتورطين في هذه العمليات، والذي يعمل منذ حوالى ست سنوات في مجال تهريب الكبتاغون إلى الدول العربية بطريقة احترافية، مستخدما اسم "رودي نجار"، وأرقام وهواتف خلوية مختلفة ومنازل متعددة في كل عملية تهريب ينفذها".


وأوضحت المديرية أنه "نتيجةً للمتابعة وعمليات الرصد والتعقّب التي استمرت لحوالى سنة، تمكن مكتب مكافحة المخدرات المركزي بالتنسيق مع مكتب مكافحة المخدرات الإقليمي في البقاع من توقيفه في محلة كسارة - زحلة، وتبين انه يدعى: ع. س. (مواليد عام ١٩٨٨، لبناني). بالتحقيق معه اعترف بتنفيذ ١٢عملية تهريب بأساليب مختلفة، الى مصر وقطر واليمن والإمارات ودبي والسودان والمملكة العربية السعودية، ضُبط معظمها في حينه، وقدّر مجموعها بحوالى عشرين مليون حبة كبتاغون".

وإذ اشارت الى "تم توقيف باقي أفراد الشبكة، وهم: ع. م. (مواليد عام ١٩٧١، لبناني)، ق. ح. (مواليد عام ١٩٧٩، لبناني)، م. م. ( مواليد عام ١٩٦٨، سوري)، وم. ق. (مواليد عام ١٩٧٥، سوري)". أكدت أنه "بالتحقيق معهم، اعترفوا بتشكيل شبكة لتهريب الكبتاغون، وتم توقيف سائق الشاحنة الذي كان يعمل على نقل الأدوات التي كانت تُخبأ الحبوب في داخلها من البقاع إلى بيروت، ويدعى: ب. ط. (مواليد عام ١٩٦٩، لبناني). وأودع الموقوفون القضاء المختص، بناءً على إشارته".

وأعلنت المديرية أيضا توقيف 130 مطلوبا أمس، بجرائم: مخدرات، سرقة، إحتيال ونشل.