الرئيس العراقي يدعو بابا الفاتيكان الى زيارة بغداد

الرئيس العراقي مستقبلاً بطريرك بابل للكلدان. (الحياة)
بغداد - "الحياة" |

وجه الرئيس العراقي برهم صالح، اليوم الخميس، دعوة رسمية الى بابا الفاتيكان فرانسيس لزيارة العراق.


وذكر المكتب الاعلامي للرئيس العراقية في بيان نشرته وكالة الانباء العراقية (واع)، ان "صالح استقبل في قصر السلام في بغداد، بطريرك بابل للكلدان غبطة الكاردينال مار لويس روفائيل الأول ساكو، موجها دعوة رسمية لبابا الفاتيكان فرانسيس لزيارة العراق".

واشار صالح في الرسالة الموجهة الى البابا، الى ان "زيارة البابا تكتسب أهمية تاريخية كبيرة في دعم العراق دولياً لما تحمله من دلالات ومعاني كبيرة، فضلا ًعن انها تسهم في تعزيز التماسك الاجتماعي بين مكونات الشعب العراقي".

وأشاد صالح "بالدور المهم الذي اضطلع به ابناء الديانة المسيحية في تاريخ العراق، مؤكداً إسهامهم المتميز في تمتين علاقات التآخي ونشر قيم المواطنة والتسامح بين ابناء شعبنا دون تمييز".

ونقل البيان تاكيد ساكو "اهمية دور الرئيس العراقي في دعم المسيحيين، وسعيه الدؤوب في تمتين وشائج اللحمة الوطنية بين جميع ابناء هذا البلد".