إصدارات «رصانة» حول إيران في مكتبة الكونغرس الأميركية

المعهد الدولي للدراسات الإيرانية (رصانة)
الرياض – «الحياة» |

أعلن رئيس المعهد الدولي للدراسات الإيرانية (رصانة) الدكتور محمد السلمي، أنّ إصدارات المعهد ستكون متاحة في مكتبة الكونغرس الأميركية، موضحاً أنّ المكتبة طلبت خمس نسخ من جميع إصدارات المعهد المطبوعة؛ لعرضها للمهتمين.


وتُعدُّ مكتبة الكونغرس من أقدم المؤسسات الفيديرالية الثقافية في الولايات المتحدة، وهي بمثابة الذراع البحثي للكونغرس، كما أنّها أكبر مكتبة في العالم، إذ تحوي الملايين من الكتب، والتسجيلات، والصور، والخرائط والمخطوطات في مجموعاتها، إضافةً إلى أنّ مهمتها تتمثل في دعم الكونغرس في تأدية واجباته الدستورية، وتحقيق المزيد من الارتقاء في المعرفة والإبداع.

وتضم المكتبة أكثر من 36.8 مليون كتاب مفهرس، ومواد مطبوعة أخرى في 470 لغة، وأكثر من 68.9 مخطوطة، كما تحوي أكبر مجموعة للكتب النادرة في أميركا الشمالية، وأكبر مجموعة في العالم للموارد القانونية، والأفلام، والخرائط، إضافةً إلى التسجيلات الصوتية.

يُذكر أنّ «رصانة»، معهد أهلي غير ربحي مستقل، يقدم استشارات، ودورات تدريبية، ودراسات استراتيجية، واستشرافية متخصصة في الشأن الإيراني، وحصل على المركز الأول في التصنيف العالمي من جامعة بنسلفانيا لعام 2018-2019 على مستوى المملكة، والتاسع على مستوى الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، والـ28 من بين مراكز الدراسات الإقليمية، وعالميًا حصل على المركز 169 من بين 8200 مؤسسة بحثية حول العالم.