"سما دبي" تطلق اليوم دورتها البرامجية لصيف 2019

دبي – "الحياة" |

تطلق قناة "سما دبي" اليوم دورتها البرامجية الجديدة لصيف 2019، والتي تتضمن مجموعة من البرامج التي تبث للمرة الأولى وتم إنتاجها في "استوديوات "تلفزيون دبي" بقنواته المتعددة"، إلى جانب مجموعة من التغطيات المباشرة التي تواكب الدورة الثانية والعشرين من مفاجآت صيف دبي بفعالياته المتنوعة وعروضه الترويجية التي تقام سنوياً في الإمارة، إضافة إلى باقة مختارة من المواسم المتجددة التي نالت متابعة عالية في الدورات البرامجية الماضية، وفق نتائج الدارسات والأرقام الإحصائية التي أجرتها الجهات المتخصصة.


وقال المدير التنفيذي لقطاع الإذاعة والتلفزيون في "مؤسسة دبي للإعلام" أحمد سعيد المنصوري إن "الدورة البرامجية الجديدة لصيف 2019، تسعى إلى إبراز الوجه الحضاري والإنساني والنهضة الاقتصادية والحضارية التي تشهدها إمارة دبي وبقية إمارات الدولة، والترويج لهذه الإنجازات من خلال مجموعة البرامج الجديدة من دون إغفال الجانب الحضاري المتمثل بإمارة دبي، الفسحة التي تلتقي فيها كل الثقافات والإبداعات العربية والإنسانية مع التركيز على جميع الفئات العمرية". وأضاف: "سيلاحظ الجمهور من خلال هذه الدورة البرامجية الصيفية، التطور والتميز الذي أدخل على الشكل وديكورات البرامج، كذلك المحتوى في الإعداد واختلاف الصورة أيضاً، ونواحي التشويق في الإعلانات والخدمات التلفزيونية المقدمة من خلال شاشة "سما دبي"، تأكيداً على الرؤية الواضحة لتوجه القناة وتقديرها لمشاهديها في الإمارات ومنطقة الخليج والعالم العربي، ولتستمر القناة في اعتبار جمهورها بشرائحه المتعددة، الشريك الاستراتيجي عبر شبكات التواصل الاجتماعي".

وأوضح أنه "سيتم في وقت لاحق إطلاق العديد من البرامج الجديدة على صعيد الشكل والمضمون، في الوقت الذي ستعكف قناة "سما دبي" على الاستمرار في دعم المنتج الإماراتي التلفزيوني إلى جانب دعم المبادرات الوطنية، لتكون الشاشة العاكسة لدولة الإمارات عموماً ودبي خصوصاً، وبما يتوافق وخطها الوطني والاجتماعي الذي يعكس النهضة الحضارية والبنية الاجتماعية في الإمارات، حيث سيلاحظ المشاهد البيئة التلفزيونية المتطورة والتي تجدد فيها "سما دبي" توجهها الوطني والإنساني في الترويج والتسويق لمنجزات الإمارات الحضارية، كذلك صورة دبي وبقية الإمارات بما يعكس روح التآلف الأسري والاجتماعي".

وأشار حامد بن كرم (مدير أول برامج بالإنابة، إدارة القنوات المحلية) إلى الشراكة الاستراتيجية بين "تلفزيون دبي" بقنواته المتعددة ممثلاً بقناة "سما دبي"، و"مؤسسة دبي للمهرجانات والتجزئة"، إحدى مؤسسات دائرة السياحة والتسويق التجاري بدبي، والتي تستمر بتميز هذا العام عبر تقديم مزيد من البرامج المتجددة، بهدف تعزيز متعة المشاركة لدى كل أفراد العائلة ومنحهم فرص الفوز بالجوائز النقدية والعينية الفورية. وتوقف عند الكفاءات الإعلامية الوطنية التي استطاعت عبر فرقها العاملة المتميزة ترجمة هذا التوجه إلى برامج تلبي أذواق المتلقي بكل فئاته، وذلك من خلال تغطية هذه الأنشطة والفعاليات والعروض التي ستبهج الزائر والمقيم على حد سواء، داعياً الجميع إلى متابعة هذه البرامــج والمسابقات التي تتوجه إلى جميع فئات المشاهدين.

وقال إن هذا العام سيكون مميزاً على مستوى البرامج الخاصة بصيف 2019، كونها تحمل طابع الابتكار والتجديد، في ظل التوجه الدائم للقناة في دعم الشباب المواطن والمنتج الإماراتي التلفزيوني، مشيراً في الوقت ذاته إلى نوعية البرامج المباشرة والتي ستقوم بنقل تفـــاعل الناس مع هذه الفعاليات في مختلف مواقع مفاجآت صيف دبي، سعياً الى الترويج لإمارة دبي سياحياً وتعريف الجمهور بالمرافق الحيوية المتعددة فيها، إلى جانب جولات المذيعين والمراسلين في مختلف المراكز والمواقع الخاصة بهذه المفاجآت.

وسيتابع الجمهور من الأحد إلى الأربعاء الحلقات الجديدة من برنامج "صيف مدهش" من تقديم الأطفال: يوسف آل علي، ميرة النقبي، عائشة العبيدلي، وعلياء حارب، وعلى مدار ساعة تلفزيونية كاملة من مدينة مدهش الترفيهية في مركز دبي التجاري العالمي. وسيكون الأطفال على موعد مع مجموعة الهدايا والمسابقات التي تتناسب مع كل فئات الطفولة العمرية، إلى جانب مجموعة من التقارير التي تروج لفكرة سياحة الطفل في دبي.

ويطل البرنامج الحواري الاجتماعي الجديد "تواصل" من الاثنين الى الجمعة مع المذيعين: علياء المناعي وإبراهيم استادي ومحمد الشحي، ومقدمي الفقرات: ميثاء إبراهيم ورحاب المهيري ووليد المرزوقي، متضمناً العديد من الفقرات في مجال الزراعة والازياء والسياحة والديكور والرياضة والفن، جنباً الى جنب مع تفعيل وسائل التواصل الاجتماعي، واستقبال المكالمات على الهواء مباشرة.

ويتابع الجمهور البرنامج الجديد "12/8"، من الأحد إلى الخميس مع المذيعين: غانم الشامسي وحنان البلوشي ومروان الشحي ونبيل أيوب وزينب العجمي وسارة البلوشي، والعديد من المواضيع الشبابية المتنوعة ما بين السياحة والرياضة والفنون الاجتماعية، وأخبار التكنولوجيا والعلم، بما يعكس الروح الشبابية في طريقة طرح موضوع معين يكون حديث الشباب في هذه الفترة. كما يتضمن البرنامج مجموعة من التقارير المنوعة التي تعكس اهتمامات الشباب، من ناحية الأماكن التي يرتادونها، وأهم المعالم والمطاعم والأماكن الترفيهية الجديدة في مدينة دبي والامارات، إضافة إلى تقارير نوعية ولقاءات مع شخصيات شبابية لها اهتمامات فريدة ومميزة.

وبدءاً من الإثنين المقبل، يطل البرنامج الجديد "البراحة" من تقديم ليلى المقبالي، وهو سهرة يومية على مدار الأسبوع، تسلط الضوء على النواحي التراثية والشعبية لإنسان الامارات سواء في مجال التراث البحري أو البري أو تراث أهالي المناطق الجبيلة مع التركيز على العادات والتقاليد المتوارثة في فصل الصيف، والتي ستدور حولها مواضيع الحلقات الجديدة إلى جانب العديد من الفقرات والتقارير الثابتة مثل فقرة "تباشير" التي تختص بالثروات البيئية الزراعية في فصل القيظ مثل النخيل والرطب والمانغو والليمون وسواها، وفقرة "العادات والتقاليد النسائية" وفقرة شجرة التسامح (الغافة) وسواها من الفقرات التي سيتم مناقشتها مع ضيوف الحلقات في استوديو البرنامج من الإثنين إلى الجمعة.

وإلى جانب مجموعة البرامج الخاصة بفصل الصيف، تحرص "سما دبي" على تقديم باقة من البرامج الجديدة والتي تعكس توجه القناة لتقديم كل ما هو متميز ويساهم في نقل النهضة الحضارية والإبداعية والنجاحات التي تشهدها مختلف إمارات الدولة. ويواصل الإعلامي الإماراتي راشد الخرجي تقديم برنامجه الصباحي "البث المباشر" بالاشتراك مع إذاعة "نور دبي" من الأحد إلى الخميس. وهو برنامج يومي يتناول العديد من المواضيع المحلية ومشاكل الجمهور وملاحظاتهم واقتراحاتهم، إلى جانب استيضاح المواضيع من المسؤولين المختصين عبر الهواء مباشرة، كما يستعرض أهم عناوين الأخبار في الصحف المحلية.

وباتت السابعة بتوقيت الإمارات موعداً ثابتاً على مدار الأسبوع لبث المواسم المتجددة من البرامج التي نالت نسب مشاهدة عالية في المواسم السابقة، مثل "الراوي" (السبت) للباحث والمؤرخ الإماراتي جمال بن حويرب و"الورشة" (الأحد) و"الإمارات" تقرأ" (الإثنين) و"كشتات" (الثلثاء)، و"هلا Weekend" (الخميس) و"إمارات السعادة" (الجمعة) و"أول مرة" (السبت).

وبالنسبة الى المسلسلات، يتابع الجمهور على مدار الأسبوع المسلسل الخليجي "بين قلبين" ومسلسل "كان في كل زمان".