طائرة كندية تهبط اضطرارياً في هاواي بسبب مطبات هوائية

أحد ركاب الطائرة الكندية في مطار هاواي. (موقع «بيبول»)
مونتريال (كندا) - أ ف ب |

هبطت طائرة تابعة لشركة «إر كندا» كانت تقوم برحلة بين فانكوفر وسيدني اضطرارياً الخميس في هاواي بعدما «واجهت مطبات هوائية مفاجئة»، وفق الشركة الجوية مشيرة إلى إصابة «نحو 35 شخصاً بجروح طفيفة».


وواجهت الرحلة «إيه سي 33» مطبات هوائية «بعد ساعتين تقريباً على تحليقها فوق هاواي ومن ثم غيرت مسارها لتحط في هونولولو» عاصمة الولاية الأميركية الواقعة في المحيط الأطلسي، كما قالت ناطقة باسم الشركة الكندية.

وأضافت أن الطائرة هبطت «من دون مشاكل» في هاواي و«أصيب نحو 35 شخصاً بجروح طفيفة».

وقالت راكبة في الطائرة تدعى جيس سميث لمحطة «كون» التلفزيونية المحلية إنه «ما إن بدأت المطبات الهوائية «ُذفنا جميعاً إلى السقف وكان الناس يطيرون وتساقط كل شيء في الطائرة».

وقال فايز أسعد وهو راكب آخر للمحطة ذاتها إن «الأشخاص الذين لم يضعوا حزام الأمان كانوا معلقين في الجو مع ارتطام رأسهم في السقف. كان أمراً هائلاً».

وكانت الطائرة تقل 269 راكباً وطاقماً مؤلفاً من 15 شخصاً.