هادي خلال لقاءه غريفث: لابد من الاتفاق بوضوح على تنفيذ اتفاق ستوكهولم

الرياض - «الحياة» |

التقى الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي، اليوم (الاثنين)، مبعوث الأمين العام للأمم المتحدة إلى اليمن مارتن غريفث، بحضور نائب الرئيس اليمني الفريق الركن علي محسن صالح ورئيس الوزراء اليمني الدكتور معين عبدالملك.


وجدد هادي خلال اللقاء موقفه الدائم تجاه السلام، مشيراً إلى دعم الأمم المتحدة لليمن وشرعيتها الدستورية، مؤكدًا أنهُ لابد من الاتفاق بوضوح على تنفيذ اتفاق ستوكهولم.

من جهته، أكد المبعوث الأممي على تجديد أواصر التقدير والاحترام لمواصلة العمل المشترك لخدمة السلام الذي يعمل ويؤكد عليه الرئيس اليمني في مختلف لقاءاته، معبرًا عن إدانته لأحكام الإعدام التي اتخذتها مليشيا الحوثي المدعومة من إيران، تجاه 30 رجلاً في اليمن، وكذلك الاستهدافات التي طالت المنشآت المدنية في المملكة العربية السعودية والتي لا تخدم السلام وتزيد مساراته تعقيدًا، مشيرًا إلى أن العمل مع الحكومة اليمنية لتفعيل جوانب التعاون الاقتصادي والتنموي.