متحف البحرين الوطني يستعرض 5 عقود من تاريخ الفنون التشكيلية البحرينية

أعمال فنية متنوعة يتيحها متحف البحرين للزوار.jpeg
المنامة - «الحياة» |

تستعرض هيئة البحرين للثقافة والآثار في معرض يقام حاليا بعنوان «مختارات من المقتنيات الفنية لمتحف البحرين الوطني»، مختارات من مجموعة المقتنيات الفنيّة لفنانين بحرينيين وروّاد العمل التشكيلي، لتسليط الضوء على الإرث الثقافي والمسيرة الفنيّة في مملكة البحرين.


ويهدف المعرض إلى تعريف زوّار المتحف على التجارب اللونيّة والتكوينات الواقعيّة لهؤلاء المبدعين، متضمّنة الرسم التمثيليّ، الرسم التجريديّ، النحت والحفر وأعمال التصوير الفوتوغرافيّ.

ويضم معرض مختارات المقتنيات الفنية لمتحف البحرين الوطني أكثر من 40 لوحة وعمل فني لـ 29 فناناً وفنانة من مختلف الأجيال والمدارس الفنيّة، فيضمّ الفنانين الروّاد والمعاصرين، والراحلين والشباب، وجميعهم نجحوا في نقل قصصهم عبر خلفياتٍ وشخوصٍ وأساليب سردٍ مختلفة، الأمر الذي يبرز تطوّر ونضوج أساليب ومعاير الفنّ في البحرين.

وتعكس مجموعة المقتنيات الفنية المعروضة ما يزيد على خمسة عقود من تاريخ الإنتاج التشكيليّ البحرينيّ متمثلةً في ما يزيد عن 2500 عملٍ فنيّ، كما تعكس التواصل والعلاقة القوية ما بين المتحف ومجتمع الفنون التشكيلية والبصرية في المملكة، حيث دأب متحف البحرين الوطني على اقتناء نماذج فنية مختلفة ساهمت في تشكيل جانب هام من ملامح عمل المتحف منذ تأسيسه عام 1988.

جدير بالذكر أن المعرض يستمر حتى نهاية شهر أكتوبر من العام 2019، ومتحف البحرين الوطني يفتح أبوابه يومياً من الساعة 10:00 صباحاً حتى 6:00 مساءً، عدا يوم الثلثاء.