مركل «قلقة» لدعم موسكو أحزاباً شعبوية... وتنتقد تصريحات لترامب

مركل خلال مؤتمرها الصحافي (أ ف ب)
برلين - أ ف ب |

أعربت المستشارة الألمانية أنغيلا مركل اليوم الجمعة، عن قلقها لدعم موسكو أحزاباً شعبوية في أوروبا.


وقالت خلال مؤتمرها الصحافي الصيفي التقليدي في برلين: «رأينا في استمرار أحزاباً ذات توجّه يميني، أحزاباً شعبوية، تتلقى في شكل أو بآخر دعماً كبيراً من روسيا، وهذا مقلق».

وتجنّبت الحديث مباشرة عن شكوك يواجهها حزب «الرابطة» الإيطالي الذي يتزعمه وزير الداخلية ماتيو سالفيني، قائلة: «سمعت عن ذلك، ولكن يعود إلى إيطاليا» التحقيق في الملف. واستدركت: «هذا يثير مسائل متعلقة بممارسات روسيا في شكل عام».

جاء ذلك بعدما أفاد موقع «بازفيد» الأميركي قبل نحو أسبوع بامتلاكه «تسجيلاً يمكن أن نسمع فيه متعاوناً مقرباً» من سالفيني «وخمسة رجال آخرين، يتفاوضون حول اتفاق يتعلّق بكيفية إيجاد سبل لإخفاء مسار عشرات الملايين من دولارات النفط الروسي» المرسلة إلى «الرابطة».

لكن سالفيني الذي لا يخفي إعجابه بالرئيس الروسي فلاديمير بوتين، نفى تلقيه أي تمويل لحزبه.

وكان نائب المستشار النمسوي هاينز كريستيان شتراخه استقال في أيار (مايو) الماضي، بعد نشر تسجيل مصوّر يظهره مستعداً لتلقي أموال من إحدى قريبات ثري روسي. وأدى ذلك إلى سقوط حكومة المستشار السابق سيباستيان كورتز.

على صعيد آخر، اعتبرت مركل أن تصريحات أدلى بها الرئيس الأميركي دونالد ترامب ضدّ نائبات ديموقراطيات يتحدّرن من أقليات، تمسّ «عظمة» الولايات المتحدة.

وقالت: «أود أن أنأى بحزم (عن هذه الهجمات)، وأنا متضامنة مع النساء اللواتي تعرّضن لها». ورأت أن قوة الولايات المتحدة تكمن في أن «أناساً من جنسيات مختلفة يشكّلون الشعب الأميركي».

واعتبرت أن تصريحات ترامب «تتعارض مع ما يجعل أميركا عظيمة»، في إشارة إلى شعار الرئيس الأميركي «جعل أميركا عظيمة مجدداً».