قطاع المصارف أكبر الخاسرين في بورصة قطر

تحرك مؤشر قطر منذ مطلع يونيو الماضي .(الحياة)
الرياض - عبده المهدي |

واصل المؤشر العام لبورصة قطر تراجعه في جلسة اليوم (الاحد) بعد ارتفاعه يومين سابقين، فيما سجلت 44 في المئة من الأسهم القطرية تراجعا في أسعارها عند المقارنة بأسعارها اليوم السابق ما يعادل 19 شركة من أصل 43 شركة جرى تداول أسهمها بينما ارتفعت أسعار أسهم 21 شركة أخرى، واستقرت 3 شركات، لتتراجع القيمة السوقية للأسهم المدرجة الى 576 بليون ريال بخسارة 1.6 بليون نستبها 0.28 في المئة.


وبالنظر الى الاجماليات، فنجد تراجعا في قيمة الاسهم المتداولة بلغ 44 في المئة الى 85 مليون ريال في مقابل 151 مليونا، وهبطت الكمية المتداولة 5 في المئة الى 38 مليون سهم، في مقابل 40 مليونا، بينما تراجع عدد الصفقات المنفذة 19 في المئة الى 2954 صفقة في مقابل 3653 صفقة.

وأنهى المؤشر العام للبورصة التعاملات بخسارة 0.02 في المئة، تعادل نقطتين، هبوطا الى 10501 نقطة في مقابل 10503 نقاط اليوم السابق، لتتقلص مكاسب المؤشر منذ مطلع العام الجاري الى 1.96 في المئة.

وبتأثير تراجع اسعار بعض الأسهم، طاول الهبوط مؤشرات 6 قطاعات من البورصة، كان أكبرها خسارة مؤشر المصارف بخسارة 0.77 في المئة، الى 4061 نقطة، تلاه مؤشر جميع الاسهم الخاسر 0.22 في المئة، ثم ﻣﺅﺷﺭ ﺑﻭﺭﺻﺔ ﻗﻁﺭ ﺍﻟﺭﻳﺎﻥ ﺍﻻﺳﻼﻣﻰ - ﺍﻟﺳﻌﺭﻯ الهابط 0.09 في المئة، تبعه ﻣﺅﺷﺭ الخدمات المتراجع 0.05 في المئة.

وفي المقابل ارتفعت مؤشرات بقية القطاعات، أكبرها صعود التأمين المرتفع 1.19 في المئة، تلاه مؤشر النقل الصاعد 0.85 في المئة، ثم مؤشر الاتصالات الصاعد 0.81 في المئة، فيما سجل مؤشر العقارات اقل زيادة 0.07 في المئة.