"أفنجرز: أندغايم" يحقّق أعلى إيرادات في تاريخ السينما

"أفنجرز: أندغايم" يتفوق على "أفاتار". ("مارفل")
لوس أنجليس - أ ف ب |

بات "أفنجرز: أندغايم" الأحد الفيلم الأكثر درّا للإيرادات في تاريخ السينما، خاطفا هذا اللقب من "أفاتار".


وحصد الفيلم الـ22 لاستوديوات "مارفل" أكثر من 2,790 بليون دولار على الصعيد العالمي منذ خروجه إلى الصالات في نيسان (أبريل)، وفق ما أعلنت مجموعة "ديزني".

وقد تزيد بعد أكثر عائدات هذا الفيلم الضارب الذي كلّف نحو 500 مليون دولار، بما في ذلك نفقات الإنتاج والتسويق، إذ إنه لا يزال يعرض في مئات الصالات الأميركية.

وكان مخرجا العمل، وهما الشقيقان جو وأنطوني روسو، أعربا الجمعة عن "حماسة كبير" لفكرة انتزاع هذا اللقب من فيلم لجيمس كامرون يحافظ عليه منذ 10 سنوات. وحقّق "أفاتار" 2,789 بليون دولار منذ خروجه إلى الصالات سنة 2009.

وقال أنطوني روسو خلال مهرجان "كوميك-كون" في سان دييغو المخصص للثقافة الشعبية: "طالما كان جيمس كامرون من المخرجين الذين أكنّ لهم إعجاباً كبيراً وهو عزّز شغفنا بالسينما منذ البداية".

وحقّق الجزء الرابع والأخير من مغامرات الرجل الحديد والرجل الأخضر وثور وغيرهم من الأبطال الخارقين، والذي يزخر بالمعارك الهائلة والمؤثّرات الخاصة والمطعّم بالفكاهة، انطلاقة قوية على الصعيد العالمي وخصوصاً في الصين.

وسبق له أن حطّم رقماً قياسياً عندما أصبح أول فيلم في التاريخ يتخطّى عتبة البليون دولار الرمزية خلال خمسة أيام.