الخسارة الرابعة لمؤشر السعودية بضغط تذبذب الاسعار

سوق الأسهم السعودي.
الرياض - عبده المهدي |

واصل المؤشر العام للسوق المالية السعودية (تداول) خلال تعاملات اليوم (الاثنين) تراجعه للجلسة الرابعة على التوالي بتأثير تراجع أسعار معظم الأسهم المدرجة، ليكسر مستوى 8500 نقطة هبوطا، صاحب ذلك ارتفاعا محدودا في السيولة والكمية المتداولة معدلات الاداء مقارنة بالجلسة السابقة.


وأنهى المؤشر العام للسوق تعاملات اليوم، مسجلا أكبر خسارة 1.07 في المئة، تعادل 91.84 نقطة هبوطا الى مستوى 8465.25 نقطة في مقابل 8557.09 نقطة أمس، لتتقلص مكاسب المؤشر منذ مطلع العام إلى 638 نقطة تعادل 8.16 في المئة عند المقارنة بنهاية تعاملات 2018 البالغة 7827 نقطة.

وسجلت السوق المالية ارتفاعا في السيولة المتداولة الى 3.3 بليون ريال في مقابل 2.5 بليون ريال بزيادة 31 في المئة، وصعدت الكمية المتداولة 22 في المئة إلى 116 مليون سهم، في مقابل 96 مليونا لليوم السابق، بينما ارتفع عدد الصفقات المنفذة 57 في المئة إلى 154 ألف صفقة في مقابل 98 ألف، تراجع معها متوسط الصفقة 22 في المئة الى 753 سهماً.

ومن أصل 190 شركة جرى تداول أسهمها اليوم، ارتفعت اسعار أسهم 44 شركة، وهبطت أسعار أسهم 132 شركة، واستقرت أسهم 14 شركة مقارنة بأسعارها في الجلسة السابقة.

وبتأثير تراجع الأسعار، استقرت مؤشرات 16 قطاعا من السوق في المنطقة الحمراء، كان اكبرها خسارة مؤشر التطبيقات الخاسر 3.76 في المئة الى 5967 نقطة، تلاه مؤشر الاعلام والترفيه الخاسر 1.75 في المئة، ثم مؤشر انتاج الاغذية المتراجع 1.66 في المئة الى 4107 نقاط، تلاه الرعاية الصحية الهابط 1.64 في المئة، الى 3772 نقطة، ثم قطاع المصارف الهابط بنسبة 1.31 في المئة الى 8207 نقاط، وفي المقابل ارتفعت مؤشرات 6 قطاعات، تصدرها مؤشر الخدمات التجارية المرتفع 1.47 في المئة الى 4495 نقطة ، تلاه مؤشر المرافق العامة المرتفع 0.99 في المئة الى 4260 نقطة.

أما ابرز الأسهم أمس، فجاء سهم أميانتيت في صدارة السوق لجهة الزيادة في السعر بنسبة 3.57 في المئة الى 5.8 ريال ، تلاه سهم ساسكو المرتفع 3.43 في المئة الى 17.50 ريال، تبعه سهم متلايف بزيادة 2.22 في المئة الى 18.40 ريال، وفي المقابل تكبد سهم رعاية أكبر خسارة نسبتها 7.69 في المئة الى 48 ريالا.