الشرطة النروجية ترى "محاولة هجوم إرهابي" في إطلاق نار داخل مسجد

شرطي ورجل آلي أمام المسجد بعد إطلاق النار فيه (أ ب)
أوسلو - أ ف ب - |

أعلنت الشرطة النروجية أنها تتعامل مع إطلاق نار حصل السبت داخل مسجد قرب أوسلو، وأسفر عن إصابة شخص بجروح طفيفة، بوصفه "محاولة هجوم إرهابي".


وقال المسؤول في شرطة أوسلو رون سكولد إن "المعطيات التي جمعناها تُظهر أن منفذ الهجوم كانت لديه توجهات يمينية متطرفة"، علماً أنه نروجي في العشرينات من عمره. وأضاف: "كانت لديه مواقف معادية للأجانب، أراد أن ينشر رعباً. خلصنا إلى أننا نتعامل مع محاولة عمل إرهابي".

وبعد ساعات على الهجوم الذي استهدف مركز النور الإسلامي، في ضاحية باروم السكنية في أوسلو، عثرت الشرطة على جثة امرأة شابة، على صلة قرابة بالمهاجم، في منزلهما، ما دفعها إلى فتح تحقيق في جريمة قتل وربطه بعملية إطلاق النار على المسجد.

ورفض المشبوه توضيح ما حصل، عندما استجوبه محققون. وكان أطلق النار داخل المسجد الذي كان فيه 3 أشخاص، وتمكّن أحدهم من السيطرة عليه وتسليمه إلى الشرطة.

ونشر المشبوه على منتدى على الإنترنت رسالة أشار فيها إلى "حرب أعراق"، وأشاد بمنفذ مجزرة المسجدين في نيوزيلندا، التي أوقعت 51 قتيلاً في آذار (مارس) الماضي.