"فاست أند فيوريوس بريزانتس" يحافظ على صدارة شباك التذاكر للأسبوع الثاني

ملصق فيلم "فاست أند فيوريوس بريزانتس: هوبز أند شو". ("الحياة")
لوس أنجليس - أ ف ب |

حافظ فيلم "فاست أند فيوريوس بريزانتس: هوبز أند شو" من إنتاج "يونيفرسل" على صدارة شباك التذاكر في أميركا الشمالية خلال عطلة نهاية الأسبوع محققاً 25,4 مليون دولار، وفق ما أفادت شركة "اكزبيتر ريليشنز" المتخصصة.


وعلى رغم أن عائدات هذا الفيلم الجديد من سلسلة "فاست أند فيوريوس" الذي يشارك فيه دواين جونسون وجايسن ستايثام وإدريس إلبا هبطت في شكل كبير من الأسبوع الماضي إذ كانت 60 مليون دولار، فقد تمكن هذا العمل من التشبث بالصدارة.

وحلّ في المرتبة الثانية فيلم الرعب الجديد "سكاري ستوريز تو تل إن ذي دارك" من إنتاج "لاينزغايت" بإيرادات بلغت 20,8 مليون دولار خلال نهاية الأسبوع الممتدة على ثلاثة أيام.

ويروي قصة مراهقين في بلدة صغيرة يعانون جراء كتاب استحصلوا عليه من منزل مسكون في العام 1968، ويشارك فيه الممثلون زوي كوليتي ومايكل غارزا وغبريال راش.

وفي المركز الثالث جاء فيلم "لايين كينغ" (الأسد الملك) بنسخته الجديدة من إنتاج "ديزني" والذي أعار نجوم أصواتهم لشخصياته بينهم بيونسيه وجيمس إيرل جونز ودونالد غلوفر، وهو من إخراج جون فافرو، وحقق إيرادات مجموعها 20 مليون دولار.

واحتل المركز الرابع الفيلم الكوميدي الجديد "دورا أند ذي لوست سيتي أوف غولد" من إنتاج "باراماونت" حاصداً 17 مليون دولار.

أما المركز الخامس فذهب إلى فيلم "وانس أبون إيه تايم إن هوليوود" بإيرادات بلغت 11,6 مليون دولار وهو من إخراج كوينتين تارانتينو وبطولة ليوناردو دي كابريو وبراد بيت.