هاموند يحذر جونسون من "خيانة" البريطانيين

هاموند (أ ب)
لندن - أ ف ب - |

حذر وزير المال البريطاني السابق فيليب هاموند رئيس الوزراء بوريس جونسون اليوم الأربعاء، من أن خروجاً من دون اتفاق من الاتحاد الأوروبي (بريكزيت) سيشكّل "خيانة" للتصويت على هذا الملف، في استفتاء نُظم عام 2016.


وكتب في مقال نشرته صحيفة "ذي تايمز" أن "بريكزيت من دون اتفاق سيكون خيانة لنتيجة استفتاء 2016. الادعاء بأن الناخبين صوّتوا من أجل خروج من الاتحاد الأوروبي من دون اتفاق، هو تمويه للحقيقة".

واعتبر هاموند أن جونسون يتبنّى "موقفاً مدمّراً" لإعادة التفاوض مع بروكسيل، ويدفع المملكة المتحدة في اتجاه خروج من دون اتفاق، من خلال مطالبته "بسحب كامل" لفقرة مثيرة للجدل حول الحدود بين شطري إرلندا، لا بإدخال "تعديلات مطلوبة" عليها.

ورأى أن "أشخاصاً غير منتخبين يحرّكون الحكومة، يدركون أن الاتحاد الأوروبي لا يستطيع تلبية هذا الطلب، ولن يفعل ذلك". وقد يكون الوزير السابق يلمّح إلى دومينيك كامينغس، المستشار الخاص لجونسون والعقل المدبر لحملة الاستفتاء على "الطلاق".

وصوّت 52 في المئة من البريطانيين لمصلحة "بريكزيت"، لكن شروط هذا الانفصال لم تكن مطروحة في النقاشات ولا في الاستفتاء.