غوايدو يحذر مادورو من عواقب الدعوة إلى انتخابات مبكرة

غوايدو (أ ب)
كراكاس - أ ف ب |

حذر زعيم المعارضة الفنزويلية خوان غوايدو الرئيس نيكولاس مادورو من "كارثة"، إذا حاول الدفع في اتجاه الدعوة إلى انتخابات نيابية مبكرة، لتجديد البرلمان الذي تسيطر عليه المعارضة.


وقال أمام مدخل البرلمان الذي يرأسه: "ماذا سيحصل إذا تجرّأ النظام، وهو قادر على ذلك، على الدعوة في شكل غير قانوني إلى انتخابات مبكرة، من دون شروط (يتفاوض في شأنها مع المعارضة)"؟ وأضاف: "سيغرقون في تناقضاتهم وعزلتهم، في كارثة".

غوايدو الذي نصّب نفسه رئيساً بالوكالة واعترفت به نحو 50 دولة، بينها الولايات المتحدة، تابع: "نحن هنا واقفون ونمارس صلاحياتنا".

جاء ذلك بعدما أعلنت الجمعية التأسيسية الموالية لمادورو أنها تدرس تنظيم انتخابات نيابية مبكرة، علماً أن موعدها مقرر في كانون الأول (ديسمبر) 2020.

إلى ذلك، شدد وزير الدفاع الفنزويلي الجنرال فلاديمير بادرينو على أن بلاده لن تشهد "أي انقلاب ولا حكومة أمر واقع ولا أي شكل من انتقال" السلطة. وزاد: "لن تأتي أي حكومة لتتمركز هنا، لأن هناك قوات مسلحة تدرك التزاماتها الأخلاقية والدستورية".