تقدم ميداني للجيش اليمني في مديرية كتاف

علي محسن صالح. (الحياة)
صعده - «الحياة» |

أعلن الجيش اليمني تحقيق قواته في مديرية كتاف بمحافظة صعدة شمال اليمن، تقدماً ميدانياً جديداً عقب معارك ضارية ضد ميليشيا الحوثي الإرهابية المدعومة من إيران.


وذكر مصدر عسكري يمني، أن قوات الجيش تمكنت من إحكام السيطرة الشاملة على جميع الطرق المؤدية إلى وادي آل بو جبارة وقطع جميع خطوط إمدادات الميليشيا إلى المنطقة.

وأشار المصدر – بحسب «سبتمبر نت» التابع لوزارة الدفاع اليمنية - إلى أن قوات الجيش شنت قصفًا مدفعيًا مكثفًا على مواقع وتجمعات الميليشيا في أطراف وادي آل بو جبارة في ذات المناطق.

وتزامنت المواجهات مع غارت مكثفة لمقاتلات التحالف العربي استهدفت تحركات وتعزيزات للإرهابيين الحوثيين في المنطقة.

إلى ذلك، أعرب نائب الرئيس اليمني الفريق الركن علي محسن صالح عن تقديره للدعم الذي تقدمه المملكة العربية السعودية واهتمامها المستمر بما من شأنه استكمال معركة التحرير وطرد ميليشيا الحوثي الإرهابية المدعومة من إيران.

وأكد الفريق محسن خلال اتصال هاتفي بقائد محور كتاف بمحافظة صعدة اللواء رداد الهاشمي على قدرة اليمنيين وعزيمتهم في دحر وهزيمة الإرهابيين الحوثيين، بحسب وكالة الأنباء اليمنية الرسمية، كما ثمن تضحيات الجيش الوطني لبلاده وثباته في وجه ميليشيا الانقلاب الحوثية.