"التحالف" يدك مواقع الحوثيين في حجة.. والسويد تؤكد ضرورة "الحل الشامل"

وزيرة الخارجية السويدية مارغوت فالستروم تلتقي نائب وزير الخارجية في الحكومة اليمنية محمد الحضرمي. (سبأ نت)
عدن – "الحياة" |

قتل قيادي ميداني من ميليشيا الحوثي الإرهابية في غارات لمقاتلات التحالف العربي لدعم الشرعية في اليمن، استهدفت مواقع الميليشيا في محافظة حجة شمال غربي اليمن.


وقال مصدر عسكري يمني، إن مقاتلات التحالف شنت ست غارات على مواقع وتجمعات لميليشيا الحوثي المدعومة من إيران في مديرية عبس، بحسب الموقع الإلكتروني التابع لوزارة الدفاع اليمنية.

وذكر المصدر، أن الغارات طالت غرفة عمليات لميليشيا الحوثي الإرهابية في منطقة البداح، مشيراً إلى أن الغارات أسفرت عن مصرع إرهابي حوثي، وجرح عدد آخر، إضافة إلى تدمير غرفة العمليات بالكامل.

سياسياً؛ شددت وزيرة الخارجية السويدية مارغوت فالستروم على ضرورة التوصل إلى سلام شامل في اليمن وتنفيذ اتفاق السويد للخروج من الأزمة القائمة في البلاد.

وقالت فالستروم لدى لقائها في مدينة الرياض، نائب وزير الخارجية في الحكومة اليمنية محمد الحضرمي، إن زيارتها المنطقة تأتي في هذا الإطار، مؤكدة دعم بلادها الحكومة الشرعية، وعزمها على استمرار تقديم الدعم لليمن من أجل التخفيف من تبعات أزمته الإنسانية، بحسب ما نقلته وكالة الأنباء اليمنية الرسمية.

من جهته، جدد نائب وزير الخارجية اليمني، التأكيد على عزم حكومة بلاده مواصلة التعاون مع المجتمع الدولي في مكافحة الإرهاب والتطرف بأشكاله وصوره كافة أينما وجد، وعدم قبولها باستمرار أو تمويل أي تشكيلات عسكرية خارج إطار الدولة تحت أي مبرر.

وأشاد نائب وزير الخارجية بالدعم السويدي المستمر للحكومة الشرعية، وحرصها على أمن وسلامة ووحدة الأراضي اليمنية وعلى اهتمامها الكبير في الأزمة الإنسانية التي تسبب بها الانقلاب الحوثي.

وفي سياق متصل، قال الحضرمي إن تنفيذ اتفاق السويد والانسحاب من مدينة وموانئ الحديدة هو المدخل الرئيس للانتقال لأي مشاورات مستقبلية.