افتتاح «سنا غاليري» في سنغافورة

افتتاح «سنا غاليري» في سنغافورة

دبي - «الحياة» |

افتتح رجل الأعمال اللبناني أسعد وجدي رزوق في سنغافورة «سنا غاليري»، وهي أول صالة عرض في آسيا متخصصة بالفن المعاصر من الشرق الأوسط، تسعى الى إيجاد مساحة لعرض الأعمال الفنية لفــنانين من الشرق الأوسط خصوصاً الشباب منهم.

أنتجت التغيرات في المنطقة حركة ابداعية متجددة للفن المعاصر في بلدان مثل لبنان وسورية ومصر والسودان وتونس والمغرب واليمن ودول الخليج العربي وإيران. وتعكس أعمال الغاليري هذه الروح، وتفتتح أعمالها بمعرض للفنانين ثائر معروف وسمعان خوام يستمر حتى 18 الجاري.

ويضم معرض «قبل من العدو» مجموعة مختارة من آخر أعمالهما والتي تعبر عن الحرية والظلم والألم والفرح.

ولد ثائر معروف في مدينة شهبا السورية عام 1972 وأكمل دراسته في الجامعة اللبنانية في بيروت حيث يعيش حاليا. يستكشف معروف حدود الرؤية عبر لوحات فنية تظهر أشخاصاً ووجوهاً خفية وعبر أعمـال تعبر عن الآم والجروح العاطفية لشعب يرزح تحت حرب أهلية مدمرة.

وخوام فنان ذو أصول سورية ولبنانية، ولد عام 1974 ويعيش في بيروت منذ صغره. تستكشف أعماله آثار الأحداث الأليمة في سورية عبر الشعر وفن الغرافيتي، أو الكتابة على الجدران.