روحاني يستقبل السفير السعودي الجديد: علاقاتنا مع الرياض ذات أهمية خاصة

طهران - «الحياة» |

أكد الرئيس الإيراني حسن روحاني عزم بلاده على «صون وتوسيع العلاقات الحميمة والأخوية مع الدول الإسلامية لا سيما دول الجوار، وفي هذا السياق تحظى المملكة العربية السعودية بمكانة خاصة»، مشيراً إلى أن مكانة «المملكة وإيران في المنطقة والعالم الإسلامي كبيرة، وطهران والرياض تمتلكان إمكانات كبيرة لتنمية وترسيخ العلاقات بينهما».

وقال روحاني، خلال استقباله السفير السعودي الجديد إن «تعاون إيران والمملكة من شأنه أن يكون مفيداً لاستقرار وأمن كل المنطقة»، لافتاً إلى أن بلاده «تمتلك العزيمة على الارتقاء بمستوى العلاقات الثنائية، وترغب خلال الفترة المقبلة في تطويرها مع الدولة الشقيقة والصديقة ومع المملكة العربية السعودية في كل المجالات السياسية والاقتصادية والثقافية، وتبادل وجهات النظر في كل القضايا الإقليمية والدولية». وأضاف: «من المؤكد أن تطوير التعاون بين البلدين سيؤدي إلى إيجاد ظروف ملائمة للمنطقة».

وقدّم سفير خادم الحرمين الشريفين لدى إيران عبد الرحمن بن غرمان الشهري أمس (الإثنين) أوراق اعتماده إلى روحاني، وأكد أن «العلاقات الجيدة بين الشعبين وقادة البلدين عامل مهم ومؤثر»، معرباً عن تطلع الجانبين إلى دفع العلاقات بينهما إلى مستويات أفضل.