شاعرات «يتمردن» على الزواج... ويعدن إلى «عشاقهن»!

الرياض - «الحياة» |

حين ما تتزوج الشاعرة الشعبية تختفي عن الإعلام وتعتزل الشعر، وتترك أرشيفها الأدبي في فضاء الإنترنت والمجلات، لكن ثلاث شاعرات برز نجمهن قبل 10 أعوام، وحفرن أسماءهن في جدران الساحة، رفضن أن يتركن مكانهن في قلوب جمهورهن شاغراً، وقررن العودة مجدداً إلى الإعلام والشعر.

قصص عودة الشاعرات المتزوجات نهى نبيل ونجاح المساعيد وبشاير الشيباني مختلفة تماماً، حتى لو اتفقن في حقبة من الزمن بتصدر صورهن أغلفة المجلات الخليجية، وأشعارهن تداولها العشاق عبر الرسائل النصية في الهواتف، إذ سلكت كل واحدة منهن طريق عودة مغاير للأخرى. نهى تحولت فجأة إلى عارضة أزياء، وبشاير كاتبة أدبية ومؤلفة كتب، ونجاح مترددة ومتخوفة من العودة التي أعلنتها.

وسخرت نهى نبيل شهرتها في تعليم الفتيات الموضة والأزياء العالمية من خلال حساباتها في مواقع التواصل الاجتماعي بعد انتقالها مع زوجها للعيش في أميركا، وتقول: «تعلمت الكثير في أميركا كالاعتماد على النفس والعمل والدراسة وتربية الأبناء والاطلاع بشكل كبير على عالم الموضة والأزياء»، لكنها لم تعد بكتابة قصيدة واحدة، ما يعني أنها اعتزلت الشعر، وربما تكون مرحلة وانتهت من حياتها، بيد أنها لا تنكر استفادتها من الشعر في الانتشار والشهرة.

وتبرر نجاح المساعيد ابتعادها خلال الأعوام الماضية بزواجها، وتفرغها لحياتها الزوجية ولتربية ابنيها، «الأولوية منحتها أسرتي التي أجد فيها سعادتي وراحتي».

وأكدت المساعيد أن غيابها ليس اعتزالاً، ولكن يمكن اعتباره تفرغاً لحياتها الأسرية التي كانت في بدايتها وتوجب عليها أن تمنحها اهتمامها، «والعودة تظل من الاحتمالات، علماً بأنني حالياً عضوة شرف في مجموعة «شاعرات وطن»، بعد أن تلقيت اتصالاً من الشاعرة الدكتورة مناير الناصر في هذا الشأن». وأضافت أنها تلقت عدداً كبيراً من العروض المختلفة، التي تنوعت بين تقديم برامج تلفزيونية وإذاعية وعروض تمثيلية، إضافة إلى إقامة أمسيات شعرية، إلا أنها قابلتها بالرفض، فلم تكن ظروفها آنذاك تتيح لها الموافقة على تلك العروض، على رغم تميز بعضها على حد زعمها.

ومنذ عامين والشاعرة بشاير الشيباني تتنقل كالفراشة بين معارض الكتب في دول الخليج، للتوقيع على كتابيها «كونشرتو غياب» و«حديث الغيم»، بعد اختفائها لأعوم بسبب زواجها، لكنها عادت بطريقٍ موازٍ لخط سيرها السابق.

وبعودة حسناوات الساحة الشعبية إلى الشعر وجمهوره، فإن الطريق سيكون متاحاً لهن كما كان سابقاً، لأن الشاعرات اللاتي يوجدن في الساحة حالياً ليست لديهن القدرة على منافسة نجاح وبشاير ونهى، لأن التاريخ يعيد نفسه ويحن لأبطاله.

بشاير الشيباني توقع كتابها في معرض الكتاب بالكويت. (&)


الأكثر قراءة في دوليات
المزيد من دوليات