إعفاء وزير الصحة وتكليف فقيه بمهماته ومجلس الوزراء يطمئن لاحتواء «كورونا»

جدة – أروى خشيفاتي |

أعفى خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز، بموجب أمر ملكي أصدره أمس (الإثنين)، وزير الصحة الدكتور عبدالله الربيعة من منصبه. وقضى الأمر الملكي بتعيين الربيعة مستشاراً بالديوان الملكي بمرتبة وزير. كما نصَّ الأمر الملكي على تكليف وزير العمل عادل فقيه بالقيام بأعباء وزير الصحة، إضافة إلى عمله. (للمزيد)

واطمأن مجلس الوزراء خلال جلسة أمس (الإثنين) في جدة برئاسة ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع الأمير سلمان بن عبدالعزيز على ما تقوم به وزارة الصحة من جهود لاحتواء فايروس «كورونا»، بالتنسيق مع الهيئات والمنظمات الوطنية والدولية.

فيما أكد مدير الشؤون الصحية في جدة الدكتور سامي باداود أنه لم تسجل أي إصابة بالفايروس في أي من مدارس المحافظة، مطمئناً جميع طلاب المدارس وذويهم إلى الوضع بالنسبة إلى فايروس «كورونا» في المحافظة.

وشدد - خلال تدشينه فعاليات التوعية الصحية في مدارس محافظة جدة أمس - على أهمية النظافة الشخصية للطلاب، والحرص على الابتعاد عن الأماكن المزدحمة، وعدم استخدام الأدوات الشخصية للآخرين، مؤكداً أن المرافق الصحية في جدة مجهزة، ومستعدة للتعامل مع جميع الحالات ومعالجتها.

ودعا الجميع إلى عدم الانسياق وراء الإشاعات التي يتم تناقلها من خلال وسائل التواصل الاجتماعي المختلفة بغية بث الخوف والفزع بين الناس.

وأكد أن الشؤون الصحية ستتوالى حملاتها التوعوية في جميع مدارس جدة (بنين وبنات)، من خلال تقديم المحاضرات التوعوية الصحية عن الأمراض الوبائية، وذلك لزيادة ورفع درجة الوعي لدى هذه الفئات، كما سيتم توزيع المطبوعات التوعوية والإرشادية.

وكان وزير الصحة السابق الدكتور الربيعة أعلن أول من أمس (الأحد)، في مؤتمر صحافي، أن عدد الإصابات بـ«كورونا» يبلغ 244، منها 64 إصابة في جدة، نجمت عنها وفاة 12 شخصاً. وأعلنت وزارة الصحة أمس أن عدد الإصابات في منطقة الرياض لم يتجاوز أربعاً (ثلاثة مواطنين ومقيم). فيما بلغت الأعداد الإجمالية للوفيات منذ عام 2012، أكثر من 76 حالة شملت 12 مدينة ومحافظة.


الأكثر قراءة في دوليات
المزيد من دوليات