إعلاميون ينسحبون من مؤتمر «أراب آيدول» بسبب أحلام

الرياض - سيف السويلم |

انسحب عدد من الإعلاميين من قاعة المؤتمر الخاص ببرنامج «أراب آيدول» ليل أول من أمس في بيروت، اعتراضاً على وصف عضو لجنة تحكيم البرنامج المطربة الإماراتية أحلام أسئلتهم في المؤتمر بـ«المعيبة»، ما أوقع القائمين على البرنامج في حرجٍ مع الإعلاميين.

وفور خروج الإعلاميين من قاعة المؤتمر رفضت أحلام الاعتذار لهم، خصوصاً أنهم حضروا بدعوة من مجموعة «إم بي سي»، إذ أبدى عدد منهم غضبه من الأسلوب الذي انتهجته المطربة الإماراتية معهم.

وجاء حديث أحلام عن أسئلة الصحافيين بعد انفعالها مرتين على إثر سؤالين تم طرحهما في المؤتمر، أولهما يتعلق بالعضو السابق في لجنة التحكيم اللبناني راغب علامة وعن عدم تقديم الشكر له لمشاركته خلال موسمين من البرنامج، وقالت: «حينما خرج عمرو أديب من لجنة تحكيم برنامج أراب قوت تالنت، لم يشكره أحد من اللجنة ولم تتم إثارة الموضوع»، فيما كان انفعالها الآخر عند سؤالها عن رد فعلها في شأن المغنية أصالة وإيقافها في مطار بيروت، وعما إذا كانت شمس في مكان أصالة فهل ستتفاعل معه، وردت بقولها: «هذا سؤال غير مقبول ومقارنة في غير محلها، فأصالة رمز من رموز الفن العربي، ولا أعرف مطربة اسمها شمس». وعادت أحلام بعد الحادثة بساعتين لتهاجمهم عبر حسابها في موقع التواصل الاجتماعي «تويتر»: «سألني أحد الإعلاميين الحاضرين في المؤتمر عن رأيي في أسئلة الصحافيين فجاوبت بأنها صفر، وبعد انسحاب القلة أكملنا المؤتمر من دونهم، لأن وجودهم مثل عدمهم. اليوم عرفت معنى مصطلح العهر الإعلامي في المؤتمر مع احترامي للبعض». وأضافت: «لو كان طفل في المدرسة جاء إلى المؤتمر لسأل أفضل وأرقى من أسئلة الصحافيين المنسحبين، مع احترامي ومحبتي للإعلاميين الذين أكملوا المؤتمر».

وتابعت: «من الأسئلة الدسمة والمهمة التي لفتت انتباهي، سؤالان لحسن الشافعي ووائل كفوري عن عمرهما»، واصفة الصحافيين المنسحبين بـ«قشور الصحافة». وحضر المؤتمر الذي تبع الحلقتين الأولى من البرنامج أعضاء لجنة التحكيم وائل كفوري ونانسي عجرم وأحلام وحسن الشافعي، والمتحدث الرسمي باسم مجموعة «إم بي سي»، والمدير العام العلاقات العامة والشؤون التجارية مازن حايك. وأوضح حايك أن الموسم الثالث من البرنامج انطلق وفي جعبته نجاح مبهر وإنجاز كبير من الموسم الثاني، تمثّل بفوز «محبوب العرب» محمد عسّاف. وأضاف: «استطاع البرنامج أن يستمر بالمستوى نفسه فانطلق بالزخم نفسه، مع تحسينات ظهرت على جميع الصعد والمستويات، بما في ذلك المزيد من الاختبارات التأهيلية في عدد أكبر من المدن والعواصم العربية والعالمية، إلى جانب تعديل في لجنة التحكيم التي يمثّل أعضاؤها النجوم المحترفون مختلف الأجيال والأنماط الغنائية والألوان الفنية». وذكر أن شهرة اللجنة وجماهيريتها تُسهم في نجاح البرنامج، كما أن مشاركة المواهب الاستثنائية أساسية، إضافة إلى القنوات العارضة التي تحظى بنسب مشاهدة مرتفعة جداً، ثم القيمة الإنتاجية العالية، وعوامل الإبهار والتشويق، فضلاً عن جهود التسويق والتواصُل.

وقال وائل كفوري إنه اكتشف ثقافة جديدة في لجنة «أراب آيدول»، مثنياً على التناغم الحاصل بين أعضاء لجنة التحكيم، كما أشاد كفوري بمواهب المشتركين في البرنامج خصوصاً الذين انتقلوا إلى مرحلة العروض المباشرة، «أتحدى بأصواتهم، ثلاثة أرباع النجوم الموجودين على الساحة اليوم». وأكدت نانسي عجرم أن «أراب آيدول» تخطى مسألة المقارنة في النجاح بين موسم وآخر، مضيفة: «الناس تنتظر المواهب، وتتابع الحلقات من البداية حتى النهاية، البرنامج لهذا الموسم يحمل مواهب مميزة، وأصوات أكثر تنوعاً من الموسم الماضي».

وأرجعت أحلام مشاركتها في لجنة تحكيم «أراب آيدول» إلى أن «البرنامج يعرض على قناة إم بي سي شاشة كل العرب»، لافتة إلى «أنني دخلت بيوت المصريين والعراقيين ومختلف الدول العربية، بفضل هذه الشاشة». وقال حسن الشافعي: «أحرص على توجيه نصائح للمشتركين يأخذون بها في حياتهم الفنية، وذلك عندما أوجه لهم ملاحظة مرتبطة بالموسيقى، فهم يفهمون ماذا أقصد بها، وكيف يستفيدون منها».

 

... البرنامج يفتتح موسمه بـ26 مشاركاً

< في منافسة طربية دارت وقائعها على مدى حلقتَيْن مُتتاليتَيْن (العروض المباشرة)، تبارى 26 مشتركاً ومشاركة في المرحلة الثالثة من برنامج «أراب آيدول» الذي تبثه قناتي «إم بي سي» و«إم بي سي مصر»، بعد أن نجحوا في التأهل خلال الأسبوع الماضي عبر «مرحلة الغناء على المسرح».

وقدّم المشتركون والمشتركات أفضل ما في جعبتهم، مُستعرضين طاقاتهم وإمكاناتهم الصوتية الكبيرة، ومقدراتهم التقنية والموسيقية في غناء المواويل الطربية، إلى جانب مزيج متنوّع من الأنماط الغنائية القديمة والمعاصرة، باتت مسألة تحديد هوية المتأهّلين إلى المرحلة المقبلة رهناً بتصويت الجمهور واختياره.

ومن بين 26 مشتركاً ومشتركة، سيكون لزاماً على الجمهور اختيار من يرونه الأكفأ والأكثر جدارة للانتقال إلى المرحلة المقبلة، فيما سيُستبْعَد من المنافسة كل من لم تؤهله عدد الأصوات الممنوحة له للاستمرار في البرنامج. وعلى مدى أسبوعين متتالييْن، سيتواصل تصويت الجمهور لاختيار مرشحيهم المفضلين، فيما ستُعلن نتائج التصويت التي تحسم هوية المتأهلين والمتأهلات خلال حلقتي الجمعة والسبت المقبلين.