إجراءات أمنية مشددة تواكب بدء الدراسة في الجامعات المصرية

القاهرة – أ ش أ |
جامعة "الأزهر"

بدأت صباح اليوم السبت الدراسة في كليات الجامعات المصرية وسط إجراءات أمنية مشددة لمواجهة أي مظاهر للعنف.

 وبدأت الدراسة في كليات جامعة "الأزهر" في القاهرة والمحافظات للعام الدراسي الجديد (2014 - 2015) وسط إجراءات وترتيبات أمنية وإدارية، للحفاظ على استمرار العملية التعليمية.

وطمأن رئيس الجامعة الدكتور عبدالحي عزب الطلاب والطالبات وأولياء الأمور بـ "تحمل الجامعة مسؤوليتها بانتظام العملية التعليمية من اليوم الأول، واتخاذ كل الإجراءات للتوعية الطلابية والتركيز على الانتماء الى الوطن".

وأكد عزب أن "الطالب الملتزم سيلقى كل رعاية من الجامعة، أما المخالف فسيتم تفعيل القانون بحقه"، مشدداً على أن "إدارة الجامعة ستتخذ إجراءات أمنية تتعلق بالحماية والأمن لطلاب ومنشآت الجامعة من أجل حمايتها لا التضييق على الطلاب". 

وفي محافظة السويس، أكد رئيس جامعة السويس الدكتور ماهر مصباح أن "10 آلاف طالب انتظموا في الدراسة في كليات الجامعة"، مشيراً إلى أنه "لا يوجد أي شيء يعوّق العملية التعليمية، ولن نسمح بذلك".

كذلك في محافظة دمياط، بدأت الدراسة في كل كليات جامعة "دمياط" وسط إجراءات أمنية مشددة، حيث قام رئيس الجامعة الدكتور رمضان طنطاوي بتفقد الكليات.