فابيوس: لا تزال هناك مسائل عالقة في الاتفاق النووي مع إيران

باريس - رويترز |

أعلنت فرنسا اليوم الخميس أنه "لا تزال هناك مسائل مهمة يتعين حلّها تتعلق بالبرنامج النووي الإيراني"، لكنها تأمل في التوصل إلى اتفاق بحلول 24 تشرين الثاني (نوفمبر).

وقال وزير الخارجية الفرنسي لوران فابيوس في مؤتمر صحافي مع نظيره الإيطالي باولو غنتيلوني "آمل بأن نتمكن من إنجاز اتفاق، لكن لا تزال هناك مشكلات رئيسية يتعين حلها".

وأضاف: "لا يمكنني إعطاء أي توقعات في الوقت الحالي، اعتقد أننا سنكون في يوم 24 (تشرين الثاني) قادرين على تقييم الموقف"، مشيراً الى أنه "خصص يومين وليلتين للذهاب إلى فيينا إذا اقتضى الأمر" لختام المحادثات مع إيران التي من المقرر أن تجرى في الفترة بين 18 و24 تشرين الثاني.