«أساطير الماوْرِي وحكاياتهم الخرافية»

أبوظبي- «الحياة» |

- عن مشروع «كلمة» - أبوظبي، صدرت الترجمة العربية لكتاب «أساطير الماوري وحكاياتهم الخرافية» للكاتب النيوزيلندي ألكساندر وِكْلِف ريد، وأنجز الترجمة ا موسى الحالول. صدر الكتاب باللغة الإنكليزية سنة 1946، وهو يتألف من 28 فصلاً. يتناول الفصل الأول هجرة الماوري قبل نحو ألف عام إلى أرض آوتِيارُوا وهو اسم نيوزيلندا بلغة الماوري، بينما تتناول الفصول الاخرى أسطورة أو حكاية من تراث الماوري الشهيرة. تعكس حكايات هذه المجموعة المعتقدات الدينية لدى الماوري ورؤيتهم الأسطورية لنشأة الكون وظواهره الطبيعية، والجانب المظلم للحياة والعادات البدائية. لكنها تستثني حكايات مغامرات الماوري. وقد جمع ريد هذه الحكايات علَّ أبناء نيوزيلندا يعتزون بتراثهم القصصي القديم، على ما يقول في المقدمة التي كتبها للطبعة الثالثة الموسعة.

وُلد مؤلف الكتاب في مدينة أوكلاند، نيوزيلندا، سنة 1908، وتوفي سنة 1979. عُرِف بغزارة إنتاجه الأدبي، كاتباً وناشراً.