مسلحون يخطفون وكيل وزارة الخارجية الليبية

البيضاء (ليبيا) – أ ف ب |

أعلن مصدر في وزارة الخارجية والتعاون الدولي في الحكومة الليبية الموقتة أن مسلحين خطفوت اليوم الأحد الوكيل الأول للوزارة حسن الصغير من فندق مرحبا في مدينة البيضاء حيث مقر الحكومة الموقتة.

وقال المصدر في الحكومة التي يرأسها عبدالله الثني والمعترف بها دولياً، إن "مجموعة مسلحة اقتحمت قبل فجر الأحد فندق مرحبا واقتادت الصغير بعد إخراجه من غرفته بعنف إلى مكان مجهول"، مضيفاً ان "الحكومة تكثّف اتصالاتها ووتقوم بعمليات بحث عنه ولكن دون جدوى".

ونقل المصدر عن موظفي الفندق قولهم إن "الجهة أفادت بأنها تابعة لقوات الأمن خلال اقتحامها لغرفة الصغير".

يُذكر أن الصغير هو ديبلوماسي سابق، كان عضواً في "المجلس الوطني الانتقالي" الذي تولّى زمام الأمور في البلاد بعد اندلاع ثورة 17 شباط (فبراير) 2011 والتي انتهت بسقوط نظام معمر القذافي، قبل أن يُعيّن فترة حكم المؤتمر المنتهية ولايته، سفيراً لليبيا في غانا.