برميجياني في لقاء مع عمالقة

بيروت - «الحياة» |

احتفلت برميجياني فلوريه Parmigiani Fleurier بالذكرى العاشرة لانطلاق الشراكة بينها وبين بوغاتي Bugatti التي أعلنت شراكتهما الرسمية عام 2004. وللاحتفال بمرور عشر سنوات من الشراكة، قدّمت برميجياني فلوريه في الشهر الاول من 2015، ثلاثة إصدارات محدودة من الساعة بوغاتي أصدرتها عام 2014.

وباصدار محدود الاولوية لثلاث ساعات، الاولوية في اقتنائها لمن يطلبها مجتمعة، قدّمت برميجياني Bugatti Mythe و Bugatti Victoire و Bugatti Révélation وتتميز كل منها برونقها الخاص، شكل الشراكة أو المظهر الخاص بعالم السيارات هو ما حفز على إبداع الساعة.

وتمثل Bugatti Mythe التحالف الصناعي مع الحرفة اليدوية كتلك الموجودة في عالم صناعة السيارات. وفي حين يجسد الموديل Bugatti Révélation البحث عن التمييز بين السيارة والساعة التي قادت مسار الشراكة بأسرها، يحرك الموديل Bugatti Victoire رموز السرعة والقوة التي ميزت سيارات بوغاتي Bugatti منذ إنشاء الشركة.

وركّزت برميجياني بما قدمته في صالون الساعات الراقية، مكانتها خارج الاطر العامة، بتقديمها ساعتين للمكتب بالتعاون مع Lalique، تعكسان اندماجاً فائق الجودة بين مهارة الصائغ وصانع الكريستال النقي، في ساعة شمس غايا وساعة الأفعى، اللتين تمثلان مواضيع الليل والنهار وتجتمعان مع الحرفية اليدوية والدقيقة. هاتان الساعتان من التشكيلة كان لهما صدى في العديد من الإنجازات التي توضح فكرة النهار والليل في العمل الفني للمجوهرات من René Lalique. وتوّلدان تناغماً جمالياً غنياً برموزه وبتاريخه.