وفاة عالمة الفلك الأميركية فيرا روبين عن 88 سنة

وفاة عالمة الفلك الأميركية فيرا روبين عن 88 سنة.( بي بي سي)
الولايات المتحدة - رويترز |

قال أستاذ علوم الأرض في جامعة "برنستون" آلان روبين وابن عالمة الفلك الأميركية فيرا روبين، التي قادت جهود علمية في شأن المادة المعتمة في الكون، إنها توفيت عن 88 سنة.

وأضاف روبين أن «والدته توفيت الأحد الماضي في دار للمسنين في مدينة برنستون في ولاية نيوجيرزي، إذ عانت من الخرف لسنوات».

وكانت روبين استخدمت دوران المجرات في اكتشاف الدليل الأول المباشر على المادة المعتمة في سبعينات القرن العشرين أثناء عملها في معهد «كارنيغي» في واشنطن.

وتوصلت روبين إلى أن المادة على أطراف المجرات تدور بسرعة دوران المادة في مركزها.

وتعارضت النتائج مع قانون للفيزياء ينص على أن «وجود الكتلة الأكبر في المركز كالغبار والنجوم والغاز يعني أنها يجب أن تتحرك بسرعة أكبر منها على الأطراف حيث توجد كتلة أقل».

وكان التفسير هو وجود هالة من مادة معتمة حول المجرات تنشر الكتلة عبر المجرة، ولم تلاحظ المادة المعتمة في شكل مباشر، لكن جرى الاستدلال عليها من خلال عمل روبين وغيرها من علماء الفلك والفيزياء.

وتخرجت روبين من كلية فاسار في عام 1948 بدرجة في علم الفلك، وحصلت على درجة الماجستير من جامعة كورنيل والدكتوراة من جامعة جورج تاون في واشنطن.

وكانت روبين ثاني عالمة فلك يتم اختيارها لعضوية «الأكاديمية الوطنية للعلوم» وحصلت على «القلادة الوطنية للعلوم» من الرئيس الأميركي السابق بيل كلينتون في 1993.