الأردن: تجاوزات «بالجملة» في وزارة الصحة

مبنى مكافحة الفساد في الأردن (موقع الصوت)
دبي - «الحياة» |

أحالت «هيئة النزاهة ومكافحة الفساد» في الأردن إلى القضاء ملفات قضايا من القطاع الصحي بعد كشف «تجاوزات بالجملة في وزارة الصحة ودوائرها» بحسب «وكالة الأنباء الأردنية» (بترا).

ونقلت «بترا» عن مصدر مسؤول في الهيئة أمس قوله إن «عدد القضايا التي أُحيلت إلى المدعي العام منذ بداية العام 2016 ولغاية الآن بلغ 78 قضية إضافة الى 43 قضية مدوّرة من سنوات سابقة، وبذلك يصبح مجموع القضايا التي اُحيلت الى القضاء خلال هذا العام 121 قضية».

وتحدث المصدر نفسه عن تجاوزات القطاع الصحي، مشيراً إلى «إحالة مُصدر أمر شراء غير صحيح في مديرية صحة المفرق لصالح محطة محروقات في ذيبان/ مأدبا بقيمة 50 ألف دينار، وكذلك إحيل ملف إحدى شركات التجهيزات والمستلزمات الطبية لارتكاب إدارتها تجاوزات في توريد مستلزمات طبية لمستشفى المحبة في مأدبا ولمستشفى الحمايدة في عمان». 

وتابع المصدر: «تمّ إحالة ملف تجاوزات مالية وإدارية ارتكبتها شركة التوريد بخصوص عطاءات توريدها فلاتر غسيل الكلى الى وزارة الصحة، علماً أن هذه الشركة أُحيلت قبل ذلك لمخالفات أخرى ارتكبتها في توريد مستلزمات وتجهيزات طبية لمستشفى الملك المؤسس ومستشفى الأمير حمزة، وأحيل تجاوز في المجلس الطبي الأردني جراء تجديد عقد المستشار القانوني خلافاً لقرار مجلس الوزراء بعدم التجديد للمستشارين القانونين غير المتفرغين».

وأضاف: «أما اجمالي الشكاوى التي تلقتها الهيئة حتى نهاية تشرين الثاني (نوفمبر) الماضي فبلغ 943 شكوى تعاملت الهيئة معها وفقا لما يلي: حفظُ 344 شكوى لعدم وجود شبهات فساد فيها، فيما تم تحويل 149 شكوى منها الى التحقيق لوجود شبهات فساد واساءة الى المال العام فيها، إضافة إلى تحويل 24 شكوى الى مديرية الوقاية لاتخاذ اجراءات وقائية لاستباق وقوع فساد محتمل». 

ونقلت الوكالة عن المصدر قوله إنه «تم تحويل تسع شكاوى الى مديرية المظالم باعتبارها تظلمات موظفين ومواطنين للحصول على حقوقهم الشخصية من الادارة العامة، فيما لا تزال 229 شكوى قيد الدراسة والمتابعة».

وعن المظالم التي قُدمت إلى الهيئة خلال العام الحالي، أوضح المصدر أن «عددها بلغ 248 تظلماً أحيل 137 منها الى المديريات المختصة ورفض 74 تظلماً والباقي قيد التحقيق».