حفتر يزور حاملة طائرات روسية في المتوسط

موسكو - رويترز |

ذكرت وسائل إعلام روسية أن القائد العسكري في شرق ليبيا خليفة حفتر زار اليوم (الأربعاء) حاملة طائرات روسية في البحر المتوسط.

واستقبل حفتر على متن حاملة الطائرات «الأميرال كوزنيتسوف» خلال عودتها من الساحل قبالة سورية، حيث كانت تشارك في عمليات، إلى روسيا عبر البحر المتوسط.

ونقلت وكالة الإعلام الروسية عن وزارة الدفاع قولها إن ضباط الحاملة استقبلوا حفتر وأخذوه في جولة فيها ثم تحدث مع وزير الدفاع الروسي سيرغي شويغو عبر دائرة تلفزيونية مغلقة في شأن مكافحة الإرهاب في الشرق الأوسط.

ونقلت الوكالة عن الوزارة قولها: «بحثا قضايا ملحة في الحرب على الجماعات الإرهابية الدولية في الشرق الأوسط».

وكان حفتر التقى في تشرين الثاني (نوفمبر) من العام الماضي مع وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف في موسكو وطلب المساعدة الروسية في قتال المتشددين في الداخل. ولم يقل الكرملين ما إذا كان سيقدم الدعم العسكري لحفتر.

ويمنع حظر للسلاح تفرضه الأمم المتحدة على ليبيا منذ 2011، نقل الأسلحة إلى ليبيا. والحكومة الليبية التي تساندها الأمم المتحدة في طرابلس والتي يعارضها حفتر، هي الوحيدة التي يمكنها إدخال أسلحة ومواد متعلقة بها بموافقة من لجنة في مجلس الأمن.