محمد بن زايد: نتطلع إلى دور روسي فاعل لتحقيق الاستقرار

موسكو ـ وام |
محمد بن زايد: نتطلع إلى دور روسي فاعل لتحقيق الاستقرار (رويترز)

بحث ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة الشيخ محمد بن زايد مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين اليوم (الخميس) عدداً من القضايا الإقليمية والدولية، وطلب من روسيا لعب دور أكثر فاعلية لتحقيق الاستقرار في المنطقة.

وقال محمد بن زايد إن الإمارات «حريصة على التشاور مع روسيا حول القضايا والأزمات الإقليمية والدولية وتتطلع إلى دور روسي فاعل وبناء في تحقيق الاستقرار والسلام في منطقة الشرق الأوسط».

وبحث الجانبان القضايا والمستجدات على الساحتين الإقليمية والدولية، لا سيما الأزمتين السورية والليبية ومكافحة التنظيمات الإرهابية، بالإضافة تطورات الأوضاع في منطقة الشرق الأوسط.

وجدد ولي عهد أبوظبي موقف الإمارات الثابت في العمل على دعم أسس الأمن والاستقرار في منطقة الشرق الأوسط والعالم من خلال التعاون الإيجابي مع الأطراف الدولية والإقليمية الفاعلة والمؤثرة، ومن ضمنها روسيا.

وأشار بوتين إلى أن لدى بلاده اهتمام كبير لتعزيز العلاقات مع الإمارات، مؤكداً على أهمية العلاقات الاقتصادية والتجارية بين البلدين. وأشار إلى أهمية مناقشة تطورات الأوضاع في المنطقة وأهم خطوات مكافحة الإرهاب.

واستعراض الجانبان العلاقات الثنائية في مجالات عدة، وبحثا سبل تنميتها ودعمها في ظل التعاون المتنامي بين البلدين.