مقتل شخصين بهجوم على مكتب للأمن شرق روسيا

موسكو - رويترز |
مقتل شخصين بهجوم على مكتب للأمن شرق روسيا. (أرشيفية)

صرح «جهاز الأمن الفيديرالي» (أف أس بي) الروسي اليوم (الجمعة) بأن مسلحاً هاجم أحد مكاتبه الإقليمية في أقصى شرق البلاد، وأسفر عن مقتل أحد الموظفين وزائر، وجرح آخرين.

وحدث إطلاق النار في مكتب تابع لـ «الأمن الفيديرالي» في مدينة خاباروفسك القريبة نسبياً من الصين، وأعلنت هيئة الأمن الرئيسة في روسيا عن مقتل المهاجم.

وقالت «دائرة الإعلام في مصلحة الأمن الفيديرالي» في بيان، إن شخصاً مجهول الهوية اقتحم مكتب الاستقبال في مكتب خاباروفسك، وبدأ بإطلاق النار عشوائياً على الناس.

في المقابل، ذكرت وكالة «تاس» الروسية للأنباء أن المهاجم ينتمي إلى مجموعة قومية لم يتم الكشف عن اسمها، وهو مقيم محلي من مواليد 1999، نقلاً عن مسؤول في «جهاز الأمن الفيديرالي».  وذكرت أجهزة الأمن أن الزائر الذي لقي مصرعه في الهجوم، والجريح الآخر يتحدران من دول سوفيتية سابقة من خارج روسيا.

وشهدت روسيا تفجيراً مدمياً في وقت سابق من الشهر الجاري استهدف محطة مترو في مدينة سان بطرسبرغ، وأسفر عن مقتل 16 شخصاً.