أمير «القصيم» يكرم أبناء شهداء الواجب في المنطقة

بريدة - «الحياة» |

< كرّم أمير منطقة القصيم الدكتور فيصل بن مشعل بن سعود أبناء شهداء الواجب وشهداء «عاصفة الحزم» و«إعادة الأمل»، الذين قدموا أرواحهم فداء لدينهم ووطنهم في مواطن الشرف من أبناء منطقة القصيم، وذلك في مركز الملك خالد الحضاري ببريدة، منوهاً بدور شهداء الواجب البطولي في الحد الجنوبي لحماية بلاد التوحيد، الذين يحظون بشرف حماية المقدسات وأمن الحرمين الشريفين، وإخلاصهم لوطنهم وقيادتهم وحرصهم على أمن أبناء الوطن والمقيمين، مؤكداً أنهم يدافعون عن الوطن وسلامته، متسلحين بالإيمان والإخلاص لدينهم ثم لقيادتهم ووطنهم، مثمناً تضحيات رجال الأمن في الحد الجنوبي ووقوفهم سداً منيعاً في وجه كل معتدٍ يحاول المساس بأمن الوطن واستقراره ومكتسباته.

وقال: «شهداء الواجب وضعوا أرواحهم على أكفهم للدفاع عن هذا الوطن الغالي، فهم من الرجال الذين يؤمنون بالله ويعلمون أن كل إنسان مقدم على ملاقاة وجه ربه، فهو شهيد في سبيل الله، كيف لا يكون ذلك وهو يدافع عن مكة المكرمة والمدينة المنورة بلاد التوحيد التي تحكم بكتاب الله وسنة رسوله صلى الله عليه وسلم، وتأمر بالمعروف وتنهى عن المنكر، قال تعالى «وَلَا تحْسَبَنَّ الَّذِينَ قُتِلُوا فِي سَبِيلِ اللَّهِ أَمْوَاتاً بَلْ أَحْيَاءٌ عِندَ رَبِّهِمْ يُرْزَقُونَ» الآية.

ودعا أمير منطقة القصيم المولى أن يتغمد الشهداء بواسع رحمته وينصر جنودنا البواسل في الحد الجنوبي ويشفي مصابهم وجريحهم ويعين ويربط على قلوب من فقدوا، سائلاً الله تعالى أن يديم على بلادنا نعمة الأمن والأمان، مشيداً بمبادرات رجال الأعمال الموسرين من أبناء المنطقة في تكريم أبناء شهداء الواجب، وبدور الإدارات الحكومية بالمنطقة في إشراك أبناء شهداء الواجب وتكريمهم.

بدوره، عدّ سليمان الدبيخي أحد الداعمين الرئيسين للمبادرة، احتضان أبناء الشهداء واجب وطني، وأن المبادرة ما هي إلا مشاعر مواطن تجاه أبنائه أبناء الشهداء، مشيراً إلى أن الشهيد قدم روحه دفاعاً عن الدين والمقدسات والأرض والعرض والوطن، داعياً المولى أن يديم على بلادنا نعمة الأمن والأمان.

إلى ذلك، قُدّم عرض مرئي يحاكي دور القيادة ورجال الأمن وجهودهم في التصدي للإرهاب والتضحيات لحماية الوطن، كما استمع الحضور لقصيدة شعرية وطنية تترجم جهود رجال الأمن وتضحياتهم الملموسة، وتحاكي الوطن وأهله ودور القيادة في تقديم كل سبل الراحة للمواطن على جميع الأصعدة.

فيما كرّم أمير منطقة القصيم أبناء الشهداء وشهداء عاصفة الحزم وإعادة الأمل، وعدداً من أصحاب المبادرات الاجتماعية والمسؤولين نظير جهودهم في خدمة الأهالي بالمنطقة.

حضر الاحتفال وكيل إمارة منطقة القصيم المساعد للشؤون التنموية الدكتور عبدالرحمن الوزان، ومدير شرطة منطقة القصيم اللواء بدر الطالب، وأمين منطقة القصيم بالنيابة المهندس محمد المندرج، وعدد من المسؤولين والقيادات الأمنية والمواطنين.


الأكثر قراءة في دوليات
المزيد من دوليات