السعودية تضع آليات لمواجهة التواطؤ في المناقصات الحكومية

الدمام - رحمة ذياب |

< وضعت السعودية آليات جديدة وخطوات لمواجهة التواطؤ في المناقصات الحكومية، وحددت جهات حكومية، بالتنسيق مع «مجلس المنافسة» الآليات، من خلال البحث عن الأنماط والعلامات الدالة على التواطؤ عند تقديم المنشآت العروض، إذ توجد ممارسات توحي بعلامات تواطؤ في المناقصات، منوهة بأن الحالات تكثر في قطاع المقاولات باطنياً، والمشاريع المشتركة غير المعلنة. (للمزيد).

وكشف «مجلس المنافسة» عن أمثلة عدة تزيد في نسبة شكوك التواطؤ، منها في حال أن تكون المنشأة غالباً هي صاحب العرض الأقل، أو وجود تخصيص جغرافي للعروض الفائزة، بحيث تقوم بعض المنشآت بتقديم العروض التي تفوز في مناطق جغرافية بعينها، وتقديم عروض لا تفوز في بقية المناطق.

وشدد على أن محاربة التواطؤ ضمن أولويات عدد من الهيئات والجهات الحكومية، ولكن الصعوبة تكمن في جمع المعلومات الكافية للإدانة، لذا لا بد من التعاون بين الجهة صاحبة المناقصة ومجلس المنافسة.

وأكد المجلس ضرورة البحث عن العلامات الدالة على التواطؤ في المستندات، كوجود أخطاء متشابهة في مستندات وخطابات العروض المقدمة من منشآت مختلفة، وأن تتضمن العروض المقدمة من منشآت مختلفة على خط يد متماثل، أو نماذج كتابية متطابقة.


الأكثر قراءة في دوليات
المزيد من دوليات