الفلسطينيون يطالبون بإقالة البطريرك الأرثوذكسي

القدس المحتلة - أ ب |
فلسطينيون يتظاهرون في القدس أمس، مطالبين بإقالة البطريرك الأرثوذكسي ثيوفيلوس الثالث لاتهامه ببيع أراض إلى إسرائيل. (أ ب)

تظاهر فلسطينيون في القدس الشرقية المحتلة أمس، احتجاجاً على البطريرك الأرثوذكسي ثيوفيلوس الثالث، مطالبين باستقالته لاتهامه ببيع أراض تابعة للكنيسة الأرثوذكسية للإسرائيليين.

وتجمع حوالى 200 متظاهر فلسطيني مسيحي أمس خارج البطريركية اليونانية الأرثوذكسية فى البلدة القديمة في القدس. ورفع بعضهم لافتات تندد بالبطريرك وتتهمه بعدم الأمانة.

والكنيسة من أكبر أصحاب العقارات في الأراضي المقدسة، ويهيمن عليها رجال الدين اليونانيون في حين أن الغالبية الساحقة من الرعية هي فلسطينيون.

وقدم النشطاء وثائق يقولون فيها إن البطريرك باع أرضاً فلسطينية للسلطات الإسرائيلية، ويطالبون بفتح الكنيسة سجلاتها واستقالة البطريرك.

وفي الشهر الماضي قدم حوالى 300 مسيحي فلسطيني شكوى ضد ثيوفيلوس لدى النائب العام الفلسطيني، تتهمه بـ «بيع أرض للعدو».

والبطريرك كيريوس ثيوفيلوس الثالث، هو بطريرك المدينة المقدسة وسائر فلسطين وسورية والأردن وقانا الجليل، وهو البطريرك الأرثوذكسي الـ141 على هذه الكرسي، ارتبط اسمه بعدد من صفقات بيع أوقاف تابعة للكنيسة أو تأجيرها للاحتلال الإسرائيلي.