روسيا تلاحق المسؤولين عن البلاغات الكاذبة بوجود قنابل

موسكو - رويترز |
رويترز - أرشيفية.

أفاد الكرملين اليوم (الخميس) بأن السلطات تلاحق من يقفون وراء ما وصفها بحملة من «الإرهاب عبر الهاتف» تسببت في إجلاء عشرات الآلاف من الأشخاص من مبان في أنحاء البلاد خلال الأيام القليلة الماضية.

وقال الناطق باسم الكرملين للصحافيين ديمتري بيسكوف في مؤتمر «هذا إرهاب عبر الهاتف»، مضيفاً «جرى إبلاغ الرئيس فلاديمير بوتين بمجرد بدء موجة المكالمات الخبيثة. نتخذ الإجراءات اللازمة لتحديد المسؤولين».

وأخلت السلطات عشرات المباني في موسكو أمس، بعد سلسلة من المكالمات المجهولة التي تؤكد وجود متفجرات في هذه الأماكن. وذكرت تقارير أن المكالمات التي طالت أكثر من20  مدينة وبلدة بدأت الاثنين الماضي.