أردوغان: على من لا يرون حلاً عسكرياً في سورية سحب قواتهم

أنقرة، سوتشي – رويترز، أ ف ب |
أردوغان يعتزم مناقشة «مؤتمر شعوب سورية» مع بوتين. (رويترز)

قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان اليوم (الإثنين)، إن من لا يعتقدون بجدوى الحل العسكري للصراع في سورية عليهم أن يسحبوا قواتهم، بعدما قال الرئيسين الأميركي دونالد ترامب والروسي فلاديمير بوتين أول من أمس ان «لا حل عسكرياً في سورية».

وأضاف أردوغان للصحافيين قبل أن يتوجه إلى روسيا: «لدي مشكلة في فهم هذه التصريحات. إذا كان الحل العسكري خارج الحسابات فعلى من يقولون ذلك أن يسحبوا قواتهم».

وفي وقت لاحق من اليوم، استقبل الرئيس الروسي نظيره التركي في سوتشي جنوب غربي روسيا، لمناقشة وسائل تسوية النزاع السوري.

وفي بداية اللقاء مع بين الرئيسين، أعرب بوتين عن ارتياحه بالقول «نعمل في الواقع على كل محاور» التعاون «ولدينا العادة الحسنة التي تقضي بمناقشة مواضيع الساعة بطريقة عملانية».

من جانبه، قال أردوغان: «أناعلى قناعة بأن لقاءنا اليوم سيكون فعالاً جداً».

وأعلن الناطق باسم الكرملين ديميتري بيسكوف أن موضوع النقاش الرئيس سيكون «الوضع في سورية، وعمل مناطق خفض التوتر ومتابعة التسوية السياسية».

وقال أردوغان للصحافيين قبل مغادرته إلى سوتشي إنه سيبحث مع بوتين الحل السياسي في سورية، والتحركات المشتركة مع روسيا في منطقة عفرين السورية، وتفاصيل صفقة شراء نظام «إس-400» للدفاع الصاروخي.

ويناقش أردوغان خلال الزيارة أيضاً «مؤتمر شعوب سورية» للحوار الذي ترعاه موسكو مع بوتين.

وقال ناطق باسم أردوغان الأسبوع الماضي إن المؤتمر المقرر عقده برعاية روسيا في 18 تشرين الثاني (نوفمبر) الجاري، تم تأجيله وإن الفصيل الكردي - السوري الرئيس لن يتلقى دعوة إلى الحضور إذا عقد المؤتمر لاحقاً بعد اعتراض تركيا.