أحداث صنعاء تطابق توقعات الأمير محمد بن سلمان

الرياض - «الحياة» |
الامير محمد بن سلمان. (الحياة)

لعل ما حدث في صنعاء أخيراً، كان مفاجئاً لمتابعي المشهد السياسي في المنطقة، بل وحتى المحللين، لكنه أتى مطابقاً لما توقعه ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع الأمير محمد بن سلمان، في حوار مطول أجراه قبل نحو سبعة أشهر على قناة «السعودية».

وأكد ولي العهد حينها أن علي عبدالله صالح لديه خلاف كبير مع الحوثي، ولو خرج إلى منطقة أخرى غير صنعاء، لكان موقفه مختلفاً.

وكان الحوثيون والقوات الموالية للرئيس السابق علي صالح عقدا محادثات بهدف التوصل إلى اتفاق لإنهاء الاقتتال بينهما بعد الاشتباكات التي وقعت نهار الأربعاء الماضي.

وفي مسعى للتوصل إلى هدنة، أعلن حزب «المؤتمر الشعبي العام» بقيادة صالح، أن لجنة مشتركة بدأت محادثات في صنعاء للتوصل إلى «حل يعيد الهدوء» إلى العاصمة، كما أكد الحوثيون إرسال ممثلين عنهم إلى الاجتماع.