السيسي: نواجه تحديات متنوعة لكننا نمضي في التنمية سريعاً

القاهرة - «الحياة» |

أبدى الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي إصراراً واضحاً على المضي قدماً في التنمية على رغم تحديات متنوعة قال إن بلاده تواجهها. وأوضح السيسي أمس، خلال افتتاح معرض القاهرة الدولي للاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، أن مصر تواجه تحديات وصعاباً كبيرة ومتنوعة، لكنها تمضي في مسارات تنموية متعددة بأقصى ما يمكن من سرعة وأكبر ما يمكن من إنجاز، إيماناً بأن أبناء هذا الوطن المخلصين قادرون على بناء مستقبل مشرق لمصر، يضاهي عظمة تراثها الحضاري العريق.

وأشار السيسي إلى «دعم مبادرات التحول نحو المجتمع الرقمي المتكامل، عبر تطوير نظم وتحقيق تكامل قواعد البيانات القومية، وإنشاء مراكز ومستودعات البيانات الضخمة، إضافة إلى تحسين الخدمات التي تقدمها الدولة إلى المواطنين، بالاعتماد على نظم متكاملة للمدفوعات الرقمية».

واعتبر الرئيس المصري افتتاح مركز الإبداع المشترك بين مصر وقبرص واليونان في المنطقة التكنولوجية في برج العرب، بهدف تنفيذ مشاريع تكنولوجية مشتركة ونقل الخبرات بين شباب الدول الثلاث، يُثبت بما لا يدع مجالاً للشك أن هذه المناطق التكنولوجية تعد بمثابة منارات حضارية وثقافية، بهدف التواصل بين مختلف دول العالم في مجالات الإبداع وريادة الأعمال المحفزة للشباب. ودعا السيسي إلى «المضي قُدُماً في استكمال مشروع نشر المناطق التكنولوجية في مختلف ربوع مصر في أسرع وقت ممكن، بما يساهم في تحقيق التنمية الشاملة بكل مستوياتها.

ونبه السيسي إلى فاعلية التكنولوجية في تنشيط حركة السياحية، وقال: «نطلق اليوم (أمس) مشروع بوابة التأشيرة الإلكترونية السياحية المصرية، كمرحلة أولى من المشروع القومي المتكامل لتطوير آليات العمل التكنولوجية بمراكز معلومات مصلحة الجوازات والهجرة والجنسية، وبناء قواعد بيانات معلوماتية ونظم تحكم ومراقبة توفر السيطرة الدقيقة والقدرة على تحليل البيانات لكل منافذ الجمهورية، كما يوفر المشروع الأدوات والآليات للسفارات والقنصليات المصرية بالخارج لتقديم خدمات منح التأشيرات بالكفاءة والجودة والسرعة المطلوبة، التي تشجع على تنشيط حركة السياحة وزيادة أعداد السائحين».