خادم الحرمين وولي العهد يوجهان بتقديم مساعدات طبية إلى الحكومة الصومالية

الرياض - «الحياة» |
خادم الحرمين. (الحياة)

أوضح مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية اليوم (الخميس)، أنه إنفاذاً لتوجيهات خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، وولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع الأمير محمد بن سلمان، حيال تقديم المساعدات الطبية للحكومة الصومالية، وصلت اليوم (الخميس) وأمس (الأربعاء)، طائرتان تابعتان للقوات الجوية الملكية السعودية إلى مقديشو، تحملان أكثر من 20 طناً من المساعدات الطبية، يرافقهما فريق من المركز، وممثل من وزارة الصحة السعودية.

وكان في استقبال الطائرتين لدى وصولهما، وفقاً لوكالة الأنباء السعودية (واس)، مجموعة من كبار المسؤولين الصوماليين، يتقدمهم نائب المدير العام للرئاسة عبدالرزاق الشيخ، ووزير الشؤون الإنسانية وإدارة الكوارث المكلف علمي عمر، والمدير العام لوزارة الصحة الدكتور عبدالله علي.

وجرى تسليم المساعدات بحضور فريق المركز، ومندوب سفارة خادم الحرمين لدى كينيا عبدالله القحطاني، وبعض وسائل الإعلام الإقليمية والدولية.

وأعلن المركز أن فريقه في الصومال سيستكمل خطته لتسليم المساعدات وتوزيعها بالتنسيق مع الجهات ذات العلاقة، ويأتي هذا الدعم استمراراً لما تقدمة السعودية من مساعدات بما يخدم المواطن الصومالي في الحاجات كافة، وبما يتوافق مع المعايير الدولية.

من جهة ثانية، استطاع مركز الملك سلمان الوصول عبر الطرق الجبلية الوعرة إلى المحتاجين في مديريتي ولد ربيع والقريشة في منطقة قيفه - البيضاء، أمس (الأربعاء)، والتي تتميز بتضاريسها الجبلية الصخرية الصعبة والتابعة لمحافظة البيضاء اليمنية.

وقام المركز، بتوزيع ثلاثة آلاف و500 سلة غذائية على الأسر الأكثر حاجة في المديريتين. ويأتي ذلك امتداداً لبرامج المركز المستمرة لتخفيف معاناة الشعب اليمني في هذه الظروف الصعبة.

وفي الرياض، التقى المستشار في الديوان الملكي المشرف العام على المركز الدكتور عبدالله الربيعة، في مقر المركز اليوم، المدير العام لمكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية مايكل هيلير شو.

وجرى خلال اللقاء بحث سبل تعزيز التعاون المشترك بين المركز والمكتب والتنسيق في مجال الأعمال الإغاثية والإنسانية، واستعراض الجهود المقدمة لمساعدة أبناء الشعب اليمني ومختلف الشعوب المحتاجة.

واستمع شو لشرح من الربيعة عن أعمال المركز والمساعدات التي قدمها والبرامج التي نفذها في 38 دولة حول العالم وخصوصاً اليمن.


الأكثر قراءة في دوليات
المزيد من دوليات
المزيد من