الأسهم الأوروبية ترتفع مدعومة بالقطاع المالي وشركات التكنولوجيا

لندن - رويترز |
الأسهم الأوروبية ترتفع مدعومة بالقطاع المالي وشركات التكنولوجيا. (رويترز).

ارتفعت الأسهم الأوروبية اليوم (الخميس)، مع تعافي أسهم شركات التكنولوجيا والقطاع المالي، بينما واصل سهم «ستينهوف» انهياره، إذ تواجه الشركة الجنوب أفريقية المدرجة في ألمانيا فضيحة محاسبية.

وتعافت شهية المستثمرين للمخاطرة، ما دفع مؤشر أسهم منطقة اليورو إلى الصعود 0.2 في المئة، حيث حققت أسهم القطاع المالي أقوى أداء بين القطاعات، لتساعد بورصتي إيطاليا وأسبانيا، المدرج فيهما بنوك كثيرة، على الارتفاع 0.6 و0.7 على الترتيب.

وحققت أسهم منطقة اليورو مجدداً أداء أفضل من مؤشر «ستوكس 600» الأوروبي الأوسع نطاقاً مع هبوط الأسهم البريطانية.

وارتفعت أسهم بنوك «آي إن جي» و«سانتاندر» و«أوني كريديت» و«إنتيسا سان باولو» ما بين 0.7 و1.4 في المئة، مع عودة الثقة في القطاع وبصفة خاصة في بنوك جنوب القارة.

وزاد مؤشر قطاع التكنولوجيا الأوروبي 0.2 في المئة، متعافياً قليلا من خسائر استمرت بضع جلسات أثارها تنامي قلق المستثمرين من الارتفاع الكبير لقيم بعض الأسهم في السوق.

وهوى سهم «ستينهوف» 45 في المئة، مواصلاً خسائره الحادة من الجلسة السابقة، بعدما كشفت الشركة عن مخالفات محاسبية واستقالة رئيسها التنفيذي. وبلغت خسائر أسهم الشركة 80 في المئة على مدى جلستين، لتفقد 12 بليون دولار من قيمتها السوقية.

وفي أنحاء أوروبا، تراجع مؤشر «فايننشال تايمز» البريطاني 0.4 في المئة، بينما ارتفع مؤشر «داكس» الألماني 0.4 في المئة ومؤشر «كاك» الفرنسي 0.2 في المئة.