اكسسوارات بولغاري مفعمة بالحب ... ومطعّمة بالرومانسية

|

مجموعة اكسسوارات مفعمة بالرومانسية من الدار الإيطالية الراقية بولغاري. مجموعة تسبق عيد الحب في شباط (فبراير)، لتحتفل قبل الجميع مازجة بين الرومانسية والأيقونة الأكثر مبيعاً للدار: «سيربينتي إن لوف»، أو سيربنتي الغارقة في الحب.

يلتف السوار ليظهر رأس الأفعى وكأنه يقبل القلب، مفعم بالرومانسية والإطلالة الجذابة. في مزيج من الرومانسية والإغواء يفتح شعار الأفعى قلبه ليقع في الحب ويغزو القلوب للأبد.

صمم سوار سيربنتي بإلهام من حركة الأفعى ليعيد ابتكار الشعار الأيقوني الثنائي الرأس الذي يمجد قبلة حارة بين الأفعى والقلب، منذ أيام كليوباترا.

اكسسوارات جذابة لكل قطعة من المجموعة، قلب مطلي بالمينا ومنقوش بالنمط السداسي الأيقوني الذي يستحضر حراشف الأفعى. فهو يحمل رسالة حب الأفعى من بولغاري، بينما يتدلى من قفل رأس الأفعى الأيقوني في حقيبة «سيربنتي فوريفر».

الحقيبة مصنوعة من جلد العجل باللون الأحمر الناري مع إطار أسود– أو باللونين ذاتيهما معكوسين- ومخضبة بظلال كثيفة تظهر جانبي الحب، الرومانسي والحسي، والجانب الغامض والآسر، غامض وساحر، ولكنه ضروري لحياة الجميع.

يختفي اللون الأحمر في بعض قطع المجموعة، إلا أن آثار الحب والاحتفاء به لا تختفي، كظهورها على شكل قلب مفتوح مرسوم بالأفاعي، وقد دخلتها أسهم «كيوبيد» من كل صوب.

وفي المجموعة الخاصة، وشاح من الحرير الفاخر المزركش برسوم تنبض بالحيوية، تمتزج فيها الأشكال المميزة للقلب مع حراشف الأفعى. وتماشياً مع المجموعة الثنائية اللون، يتوافر الوشاح باللونين الأسود والأحمر ليسفر تارة عن وجه الشغف وطوراً عن الوجه الغامض للحب.