انسحاب موراي وإصابة موغوروتسا

|

بريزبين (أستراليا) - أف ب - قرر البريطاني أندي موراي الانسحاب من دورة بريزبين الأسترالية لكرة المضرب، في خطوة ستؤثر سلباً في استعداداته لخوض بطولة أستراليا المفتوحة، أولى البطولات الأربع الكبرى المقررة بين 15 و28 الشهر الجاري، وغاب موراي عن الملاعب منذ تموز (يوليو) الماضي، بعد خروجه من الدور ربع النهائي لبطولة ويمبلدون أمام الأميركي سام كويري، بسبب إصابة في الورك، ما أدى بالمصنف أول عالمياً في السابق إلى التراجع حتى المركز السادس عشر حالياً.

وكان من المفترض أن يسجل موراي عودته الرسمية إلى الملاعب في دورة بريزبين، وهو أكد أنه في وضع بدني ممتاز في بداية الموسم الجديد، وواثق من مشاركته في الدورة الأسترالية، لكنه أعلن أنه قرر الانسحاب من الدورة، على غرار غريمه الإسباني رافايل نادال المصنف أول عالمياً، الذي انسحب لأنه لم يصل إلى كامل جهازيته البدنية.

وخاض موراي الجمعة الماضي أول مشاركة له منذ الإصابة التي تعرض لها في يوليو، وكانت في مباراة من شوط واحد في دورة أبوظبي الاستعراضية وخسرها أمام الإسباني روبرتو باوتيستا آغوت المصنف 20 عالمياً (2-6).

وانضمت الإسبانية غاربيني موغورتسا المصنفة ثانياً عالمياً إلى موراي ونادال، وانسحبت من الدورة الأسترالية، لكن انسحابها جاء بعد تعرضها لإصابة في المجموعة الثالثة من مباراتها في الدور الثاني ضد الصربية الكسندرا كرونيتش، وبعد أن حسمت بطلة «فلاشينغ ميدوز» لعام 2016 و «ويمبلدون» لعام 2017 المجموعة الأولى (7-5) وسط أجواء مناخية حارة ورطوبة عالية، خسرت الثانية بشوط فاصل 6-7 (3-7).