عقد رعاية سخي لكرة القدم السعودية

الرياض - رويترز |
شركة الاتصالات السعودبة فازت بحقوق النشر لمدة عشرة مواسم. (الحياة)

وقعت الهيئة العامة للرياضة في السعودية والاتحاد المحلي لكرة القدم أول من أمس عقد «رعاية ونقل وتسويق» مع شركة الاتصالات السعودية وصفه مسؤولون بأنه «الأكبر في منطقة الشرق الأوسط»، وقال رئيس الهيئة تركي آل الشيخ في كلمته خلال حفلة توقيع العقد في الرياض إن الاتفاق الجديد «تبلغ قيمته ثلاثة أضعاف» العقود المبرمة سابقا، وأضاف: «الحمد لله تحقق الحلم ووصلنا لمرحلة بدأت بحلم بسيط وعقدنا الجديد سيمتد لمدة عشر سنوات كاملة».

وقال خالد البياري الرئيس التنفيذي لمجموعة الاتصالات السعودية: «عقدنا الأكبر من نوعه في المنطقة ويشمل رعاية مختلف بطولات الاتحاد السعودي لكرة القدم والرعاية التقنية لمختلف أنشطة الهيئة العامة إضافة إلى الحقوق الحصرية للنقل التلفزيوني بجميع أنواعه للمسابقات المحلية، من خلال هذا العقد أيضا سيتم توفير الكثير من المميزات الجديدة والمتقدمة في مجال الإنتاج والنقل التلفزيوني. وتبلغ قيمة هذا العقد الاجمالية ستة بلايين و600 مليون ريال (نحو بليون و760 مليون دولار) على مدار عشر سنوات»، وشمل الاتفاق حقوق النقل الحصري لمسابقات الدوري السعودي للمحترفين وكأس الملك وكأس ولي العهد ومباريات ملحق الصعود والهبوط إلى جانب جميع مباريات المنتخب السعودي الرسمية التي يملك حقوقها الاتحاد.

أما حقوق الرعاية التسويقية في الاتفاق فتشمل رعاية رابطة دوري المحترفين والاتحاد السعودي ولجنة الحكام في مباريات الدوري وبطولات الكأس ومباريات المنتخب إضافة للرعاية التقنية للبطولات ورعاية مناسبات الهيئة العامة للرياضة، ووقع العقد الجديد رئيس الاتحاد السعودي للعبة عادل عزت مع البياري بحضور العديد من لاعبي المنتخب السعودي السابقين والحاليين منهم سعيد العويران ومحمد الدعيع ووليد عبدالله، وقال عزت: «يأتي توقيع هذا العقد بهدف نقل مميز لمباريات كرة القدم السعودية ومواكبة القفزات العملاقة التي تشهدها المملكة في كل القطاعات الحيوية، أكثر ما حفزنا على الدخول في هذه الشراكة هو التطور الهائل والمتسارع في تقنيات النقل التلفزيوني على مستوى العالم بما يحقق مشاهدة عالية الجودة لبطولات الكرة السعودية، إلى جانب سعينا لتحقيق إيرادات مالية مجزية للاتحاد وللأندية على السواء بما يسهم في دفع عجلة الاستثمار الرياضي ويعزز رؤيتنا في الدخول بقوة في عالم صناعة كرة القدم بمعناها الحقيقي».