الرياح تكشف عن «صلع» ترامب

واشنطن - أ ف ب |
الرياح تكشف عن «صلع» ترامب (يوتيوب)

قد يتساءل المرء عن مدى كثافة الشعر الذي يغطي رأس دونالد ترامب، ولعلّ الجواب في شريط فيديو تمّ تداوله على نطاق واسع أمس (الأربعاء) على مواقع التواصل الاجتماعي.

ففي تسجيلات مصورة الأسبوع الماضي، يظهر الرئيس وهو يعتلي السلّم المؤدي إلى الطائرة الرئاسية «ار فورس وان» والرياح تلفح ظهره. وفي لحظة من اللحظات، ترفع رياح عاتية شعره، كاشفة عن صلع شديد يمتدّ من الرقبة حتى أعلى الرأس.

ومرّت هذه اللقطات بداية مرور الكرام، قبل أن تنشرها آشلي فاينبرغ الصحافية في «هافنغتون بوست» على «تويتر» حيث لقيت رواجاً كبيراً. إذ إن شعر دونالد ترامب بصبغته الشقراء المائلة إلى البرتقالي أحياناً، هو محطّ تعليقات كثيرة.

وأكّد الرئيس السبعيني أنه لا يضع شعراً مستعاراً لكنه يستعين بمادة لزجة لتثبيت خصله. وأوضح مصففو شعر رأيهم في هذا الخصوص، مشيرين إلى أن البيونير الأميركي يخفي صلعه بواسطة خصل شعر يرجعها إلى الخلف ويثبّتها بمادة لاصقة.

وفي كتاب «نار وغضب» عن خبايا البيت الأبيض، أفاد الصحافي مايك وولف بأن ابنة الرئيس إيفانكا ترامب لا تتوانى عن الكشف لأقربائها عن سرّ تسريحة شعر والدها التي توصّل إليها بفضل جراحة لتخفيف الصلع.