إعادة تشغيل مراكز صحية في غزة بدعم إماراتي

غزة (الأراضي الفلسطينية المحتلة) - أ ف ب |
إعادة تشغيل مراكز صحية في غزة بدعم إماراتي (أرشيفية)

أعلن مسؤول في منظمة الصحة العالمية اليوم (الخميس) أن حوالى 20 مركزاً صحياً في قطاع غزة سيعاد تشغيلها في شكل كامل خلال الأيام المقبلة، بعدما قدمت الإمارات العربية المتحدة دعماً مالياً لشراء الوقود لمولدات الكهرباء.

ومنذ أكثر من أسبوع توقفت 19 مؤسسة صحية في قطاع غزة، هي ثلاثة مستشفيات و16 مركزاً صحياً حكومياً، عن تقديم خدماتها الرئيسة، بسبب عدم توافر الوقود لتشغيل مولدات الكهرباء، وفق ما قال الناطق باسم وزارة الصحة أشرف القدرة.

ويعاني القطاع البالغ عدد سكانه حوالى مليوني نسمة، أزمة حادة في الكهرباء، وتصل فيه عدد ساعات قطع التيار إلى نحو 20 ساعة يومياً.

وقال مسؤول منظمة الصحة العالمية في قطاع غزة محمود ضاهر إنه «تم إبلاغنا من الامارات بتقديم مليوني دولار للوقود والتي ستساهم في تحسين الوضع في الأشهر المقبلة» للقطاع الصحي في قطاع غزة.

وأضاف أنه «من المتوقع أن يتم إعادة فتح المراكز الصحية والمستشفيات في الأيام المقبلة لتقديم كامل خدماتها». لكن القدرة قال: «ننتظر تأكيداً رسمياً في شأن هذا الدعم المالي لقطاع الصحة».

وتفرض إسرائيل منذ أكثر من عشر سنوات حصاراً جوياً وبحرياً وبرياً على نحو مليوني فلسطيني في قطاع غزة الفقير والمكتظ. كما تغلق مصر معبر رفح منذ سنوات عدة وتفتحه في فترات متباعدة للحالات الإنسانية.

وأعادت السلطات المصرية الأربعاء فتح معبر رفح الحدودي بين قطاع غزة ومصر استثنائياً لمدة ثلاثة أيام أمام الحالات الإنسانية.

وكانت واشنطن قررت في 16 كانون الثاني (يناير) تجميد نصف الأموال المخصصة لوكالة «أونروا» التي تقدم مساعدات للاجئين الفلسطينيين والمتحدرين منهم في أنحاء الشرق الأوسط، مع خدمات تتضمن التعليم والرعاية الطبية.