مقتل شخص في أول تفجير انتحاري في الرمادي منذ طرد «داعش»

الرمادي (العراق) - أ ف ب |
القوات العراقية أثناء قتال التنظيم المتطرف في 2016 (أرشيفية - أ ف ب)

قتل شخص وأصيب عشرة آخرون في تفجير انتحاري اليوم (الخميس) هو الأول الذي يستهدف مدينة الرمادي العراقية، عاصمة محافظة الأنبار، منذ استعادتها من تنظيم «الدولة الاسلامية» (داعش) قبل عامين، وفق مسؤول.

وسيطر التنظيم المتطرف على الرمادي قبل أن تستعيدها القوات العراقية بالكامل في التاسع من شباط (فبراير) 2016.

وقال ضابط في الشرطة إن «رجلاً يستقل دراجة نارية فجر نفسه أمام حاجز مرور للشرطة» في الرمادي غرب بغداد. وأورد مصدر طبي أن «التفجير أسفر عن قتيل وعشرة جرحى».

وفي كانون الأول (ديسمبر) 2017، أعلن العراق «الانتصار» على تنظيم «داعش» عبر استعادة كل المدن التي كان يسيطر عليها.