هجوم مسلح على موقع للجيش التركي في شمال العراق

السليمانية (العراق) - أ ف ب |
هجوم مسلح على موقع للجيش التركي في شمال العراق (أرشيفية)

هاجم مسلحون مجهولون اليوم (الثلثاء) موقعاً للجيش التركي في منطقة زاخو في شمال العراق، ما أسفر عن مقتل عدد من الجنود الأتراك، بحسب ما أفاد مسؤول في «حزب العمال الكردستاني».

وقال مسؤول الإعلام في الحزب هفال دمهات: «لدينا معلومات أنه عند الساعة 8.30 صباحاً (5.30 ت غ) هاجمت قوة غير معروفة أحد المواقع العسكرية التركية في منطقة غري بيا قرب زاخو» داخل الأراضي العراقية. وأضاف أنه «وفق معلوماتنا في المنطقة، أدى الهجوم إلى إحراق دبابة ومقتل عدد من أفراد الجيش التركي».

من جهة ثانية، أفاد شهود بأن «الهجوم استمر ساعتين. سمعنا أصوات اشتباكات عنيفة، ونعتقد أن هناك قتلى»، لافتين إلى أن الجيش التركي قصف المنطقة.

ووفق الشهود، فإن الموقع العسكري التركي المستهدف كبير وموجود منذ العام 1995، ويسيطر «حزب العمال الكردستاني» على المناطق المحيطة بها.

وهذا هو الهجوم الأول من نوعه داخل الأراضي العراقية، حيث يتواجد 18 موقعاً عسكريا للأتراك منذ التسعينات.

وطالب برلمان كردستان مرات عدة بانسحاب هذه القوات. ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن الهجوم، ولم يصدر أي تعليق من الجانب التركي أيضاً.

ويأتي هذا الهجوم في وقت تشن أنقرة عملية عسكرية باسم «غصن الزيتون»، في منطقة عفرين في شمال سورية ضد «وحدات حماية الشعب» الكردية التي تعتبرها «إرهابية»، والمدعومة من واشنطن في تصديها لتنظيم «الدولة الإسلامية» (داعش).