دورات مهارة للسيدات بتعاون «فورد» مع «جامعة عفت»

|

ستقوم «فورد موتور كومباني» بمساعدة النساء السعوديات على اكتساب القدرة على قيادة السيارات من خلال إقامة برنامج خاص لمهارات القيادة لحياة آمنة بالتعاون مع جامعة عفت في جدة، من 5 إلى 8 آذار (مارس) المقبل.

ويحمل البرنامج عنوان «مهارات القيادة من فورد لحياة آمنة للنساء»، وتقرر تنظيمه عقب القرار التاريخيّ الذي أصدره الملك سلمان بن عبدالعزيز بالسماح بقيادة النساء للسيارات في المملكة.

واستناداً إلى برنامجه العالميّ الحائز جوائز، يخصص المشروع برنامجاً تمهيدياً يركّز على تعزيز ثقة النساء وراء المقود، وتوسيع معرفتهنّ حول السيارات، وتحضيرهنّ لتلقّي دروس في القيادة وتعليمهنّ مهاراتها بأمان قبل خوض غمار الطرق العامة.

يذكر أنها المرّة الأولى في العالم التي يقدّم فيها البرنامج التمهيديّ لمهارات القيادة لحياة آمنة المخصّص للنساء، بإشراف مدرّبين مجازين ضمن حرم جامعة عفت، وستستفيد منه أكثر من 250 طالبة، ويتضمّن أربع وحدات حول قيادة السيارات، التعرّف إلى المركبة، أخطار تشتّت الانتباه، أخطار القيادة أثناء الشعور بالإرهاق، ووسائل الفرملة، يسبقه ملخّص يقدّمه المدرّب الرئيس.

ويعدّ البرنامج مبادرة دولية للقيادة الآمنة على الطرق أطلقه صندوق فورد Ford Fund بالتعاون مع منظمة السلامة على الطرق السريعة Governors Highway Safety Association ومجموعة من خبراء السلامة. ويستقطب اهتمام السائقين الجدد من خلال دورات مجانية لتعليم القيادة تحت إشراف مدرّبين محترفين، وتركّز على المشكلات والعقبات التي تتسبّب بالحوادث، بما في ذلك القيادة أثناء الشعور بالنعاس أو الإرهاق أو تشتّت الانتباه. وقد استفاد منه أكثر من مليون سائق جديد في 40 بلداً على مدى 15 عاماً. وأطلق في الشرق الأوسط سنة 2013، وشارك أكثر من 3600 طالب فيه، ونظّمت دوراته خلال العام الماضي في السعودية والإمارات.