تشكيلة جديدة من سيارات «ليغو سبيد تشامبيونز» الحصرية

|

كشفت فورد، بالتعاون مع شركة «ليغو غروب» ونخبة من المتخصصين في سباقات الرالي من فريق «إم- سبورت»، عن نموذج مكعبات الليغو الجديد لسيارة فورد فييستا الفائزة ببطولة العالم للراليات «دبليو آر سي» مع فريق «إم – سبورت»، لتنضم بذلك إلى تشكيلة سيارات «ليجو سبيد تشامبيونز» وتنقل الحماس والتشويق من عالم سباقات الرالي إلى غرف المعيشة.

وقام فريق مصممي ليغو بمحاكاة المظهر المذهل الذي تتمتع به سيارة فورد فييستا الخاصة بفريق «إم – سبورت» التي توّجت بلقب بطولة العالم للراليات «دبليو آر سي»، لبناء نموذج مطابق يتميز بالمظهر الرائع نفسه بأقواس عجلاتها المميزة وأجنحتها الخلفية والأمامية التي تعبر عن القوة والسرعة. وتشمل المجموعة الجديدة خيارات من أغطية العجلات، وغطاءي محرك قابلين للتبديل، أحدهما بأضواء القيادة الليلية، إضافة إلى الملصقات المصغرة المخصصة لسيارات السباق، ومجسم سائق صغير مع خوذته وبدلة السباق التي يمكن وضعها جميعها داخل السيارة عبر زجاجها الأمامي القابل للإزالة.

ولدى اكتمال تركيبها، بلغت أبعاد سيارة فورد فييستا الخاصة بفريق «إم – سبورت» المتوّجة بلقب بطولة العالم للراليات «دبليو آر سي» والمؤلفة من 203 قطع ليجو، 6 سم في الارتفاع (بوصتان) بالعلو والعرض، وطول 13 سم (5 بوصات).

وفي هذا السياق، قال المدير العالمي لفورد موتورسبورت مارك روشبروك: «بعد فوزها باثنين من أبرز الألقاب العالمية في سباقات الرالي وخمسة سباقات عام 2017، يصعب التفكير بسيارة أجدر من فورد فييستا الخاصة بفريق «إم – سبورت» وحاصدة لقب بطولة العالم للراليات «دبليو آر سي» لإضافتها إلى مجموعة سيارات «ليجو سبيد تشامبيونز». ولا شك في أن هذه المجموعة تمثل طريقة ممتعة للاحتفاء بنجاح سيارات فورد في عالم السباقات. ونأمل لهذه الإضافة أن تشكل مصدراً لإلهام أجيال المستقبل من مصممي السيارات ومهندسيها وسائقي الرالي».

ونجحت السيارة في الفوز ببطولة العالم للراليات عن فئتي السائقين والصانعين العام الماضي، بقيادة سيباستيان أوجييه الذي حصد اللقب برفقة شريكه جوليان أنغراسيا، وهما هذا العام من سائقي فريق إم- سبورت فورد لسباقات الرالي العالمية، إلى جانب الموهبة الصاعدة إلفين إيفانز وشريكه دانيال باريت.

وتأتي السيارة مزودة بمحرك فورد إيكو- بوست سعة 1.6 لتر، واستهلت بالفعل موسمها الجديد في سباقات الرالي للعام الجاري 2018 بفوز أوجييه وأنغراسيا بجولة مونتي كارلو كانون الثاني (يناير) الماضي. وقدمت فورد وليغو أيضاً سيارة فورد موستانج فاست باك 1968 ضمن مجموعة سيارات «ليغو سبيد تشامبيونز»، وتتألف من 184 مكعباًَ، ليغو تضم هيكل السيارة باللون الأخضر مع عجلاتها الذهبية ولوحة أرقام وملصقات السباق وزجاج أمامي قابل للإزالة وسائق مصغر ببدلته التقليدية المخصصة للسباق.